محافظ سيناء يزور مصابي العدوان الاسرائيلي على قطاع غزة

مشاركة
صورة من الزيارة صورة من الزيارة
القاهرة - دار الحياة 06:53 ص، 18 مايو 2021

زار محافظ شمال سيناء بجمهورية مصر العربية محمد شوشة الليلة الماضية، الجرحى والمصابين الوافدين من قطاع غزة نتيجة العدوان الاسرائيلي المستمر منذ تسعة أيام والذين يتلقون العلاج حاليا بمستشفى العريش العام، مؤكدا أن الحالات التي وصلت تتلقى العلاج والرعاية اللازمة مِن قِبل الطواقم الطبية.

وقال شوشة خلال بيان صحفي له وصل موقع دار الحياة – واشنطن نسخة عنه: إن "المحافظة على استعداد للتعامل مع أزمة قطاع غزة منذ بداية العدوان الإسرائيلي حيث كانت توجيهات القيادة السياسية ورئاسة مجلس الوزراء والوزارات المعنية بتوفير كافة المساعدات والامكانات اللازمة لاستقبال المصابين الفلسطينيين القادمين من قطاع غزة لتلقى العلاج ومتابعة حالتهم الصحية في المستشفيات المصرية".

اقرأ ايضا: مصر: محكمة النقض تؤيد إدراج قيادات من الإخوان على قوائم الإرهاب بينهم متوفيان

وأشار محافظ سيناء، إلى أن وزارة الصحة المصرية قامت بتجهيز ثلاث مستشفيات (العريش، والشيخ زويد، وبئر العبد) لاستقبال الجرحى والمصابين القادمين من قطاع غزة عبر ميناء رفح البري وتزويدها بعدد 46 طبيبا من الأخصائيين في جراحات الطوارئ من الرعاية العاجلة بوزارة الصحة وعدد 13 ممرضا من المؤهلين للتعامل مع حالات الطوارئ وذلك بخلاف الأطقم الطبية الموجودة بالمحافظة، كما تم استكمال الأدوات والأجهزة الطبية والأوكسيجين وأكياس الدم، مشيرا انه سيتم نقل الحالات الصعبة لاستكمال العلاج خارج المحافظة طبقا لتوصيات الأطباء المعالجين وأساتذة الجامعات، لافتًا إلى قدرة المحافظة على التعامل بإيجابية مع أزمة غزة وتوفير العلاج والرعاية الصحية والانسانية الكاملة للأشقاء الفلسطينيين.

وأضاف المحافظ "شوشة" أن الهلال الأحمر المصري قام بتوفير أدوات النظافة الشخصية وتوزيعها على المصابين ومرافقيهم، وهناك فرق الدعم النفسي لتأهيل المصابين لإزالة آثار الصدمات النفسية جراء الاعتداءات الاسرائيلية المتواصلة بحق قطاع غزة.

وأوضح محافظ سيناء، أن مديرية التضامن الاجتماعي بالمحافظة قامت  بتجهيز مركز الاغاثة لاستقبال المسعفين وتوفير مواد الاعاشة لهم، بالإضافة إلى أن المحافظة قامت بتشكيل غرفة عمليات للتعامل مع الأزمة تحت إشراف اللواء هشام الخولي نائب المحافظ الذي يُواصل جهوده في خدمة المصابين الفلسطينيين.