لجنة دعم الصحفيين تطالب بتحرك عاجل لتأمين الحماية للصحفيين الفلسطينيين

مشاركة
صورة أرشيف صورة أرشيف
غزة-دار الحياة 01:51 م، 09 مايو 2021

أكدت لجنة دعم الصحفيين، أن ما ينفذه الاحتلال الإسرائيلي بحق الصحفيين ووسائل الإعلام من جرائم، ينتظر من المؤسسات الدولية ملاحقة السلطات الإسرائيلية، ويستدعي أيضاً تنفيذ قرار مجلس الأمن الدولي (رقم 2222)، الذي يضمن حماية الصحافيين.

وأعربت اللجنة في بيان تلقت "دار الحيـــاة" نسخة عنه، اليوم الأحد، استنكارها الشديد للاعتداءات اليومية غير المسبوقة التي ارتكبتها قوات الاحتلال الاسرائيلي بحق الصحافيين والمؤسسات والحريات الاعلامية في الضفة والقدس المحتلتين.

اقرأ ايضا: لجنة الحريات الفلسطينية: اغتيال نزار بنات يستوجب بدء التغيير..والسلطة باتت خطرًا على البلاد

وطالبت اللجنة المؤسسات الدولية والحقوقية التدخل لوقف سياسة اعتقال الصحفيين واحتجازهم خلال تأديتهم واجبهم الصحفي.

كما وطالبت بتحرك المجتمع الدولي لتأمين الحماية للصحافيين ولوسائل الاعلام العاملة في فلسطين ووضع حد لإفلات مرتكبي هذه الجرائم من العقاب وملاحقة ومحاسبة جميع المتورطين في استهداف الصحفيين والاعتداء عليهم بالرصاص الحي وقنابل الغاز السام.

وشددت لجنة دعم الصحفيين على أهمية الصحافة ودورها في تعزيز الديمقراطية وحقوق الإنسان وفضح الانتهاكات الإسرائيلية.

وحثت على ضرورة أن يمارس العمل الصحفي بكل حرّية، بما لا يتعارض مع المادة (19) من الإعلان العالمي لحقوق الإنسان، والعهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية، وأن على دولة الاحتلال احترام التزاماتها بموجب العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية، واحترام التزاماتها بموجب اتفاقية جنيف الرابعة والبروتوكول الملحق اللذين يفرضان حماية خاصة للصحفيين بوصفهم مدنيين.

وفي ختام بيانها دعت اللجنة صحفيي العالم إلى تعزيز التضامن مع الصحفيين الفلسطينيين ووسائل الإعلام المختلفة التي تتعرض لانتهاكات جسيمة وبشكل منظم من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي.

اقرأ ايضا: "دعم الصحفيين" بفلسطين تُندد باعتقال القوات الإسرائيلية صحفيًا والاعتداء على مصورين

وارتفعت وتيرة الاعتداءات الجيش الإسرائيلي ومستوطنيه، خلال الأيام الماضية بحق الصحفيين والمؤسسات الصحفية خلال تغطيتهم للهبة الجماهيرية في مدينة القدس والضفة المحتلتين، في محاولة منه " لتكميم الأفواه ومنع الصحفيين من التغطية التي تفضح ممارسات الاحتلال بحق الفلسطينيين عامة والمقدسيين خاصة.