اعتقال منفذ عملية زعترة واستشهاد طفل برصاص الاحتلال في نابلس

مشاركة
منفذ عملية زعترة منتصر شلبي منفذ عملية زعترة منتصر شلبي
نابلس - دار الحياة 10:00 ص، 06 مايو 2021


أعلن جيش الاحتلال الاسرائيلي، اليوم الخميس، اعتقال منذ عملية زعترة "منتصر شلبي " وذلك عقب عملية خاصة نفذتها قواته شمال رام الله بالضفة الغربية المحتلة.

من جانبه، أوضح موقع 0404 العبري، أن قوة اسرائيلية خاصة من الجيش الاسرائيلي والشاباك اعتقلت المواطن الفلسطيني  منتصر شلبي البالغ من العمر 44 عامًا من قرية ترمسعيا شمال رام الله خلال تواجده في مبنى قرية سلواد شمال المحافظة.

وجاء اعتقال "شلبي" بعد وقت قصير، من مقتل المستوطن يهودا غواتا والذي اصيب بجراح بالغة خلال عملية اطلاق النار، التي وقعت جنوب نابلس قبل عدة أيام وأسفرت عن اصابة مستوطنين آخرين بجراح مختلفة.

اقرأ ايضا: استشهاد نقيب في الأمن الفلسطيني برصاص مستوطنين في نابلس

وزعم جهاز الأمن الإسرائيلي العام (الشاباك) أنه تلقي معلومات استخباراتية تشير إلى أن شبلي كان يتواجد في أحد منازل البلدة، وقد نفذت عملية اعتقاله عناصر من وحدة يمام والشاباك.

الجدير ذكره،  أن  شبلي  من بلدة ترمسعيا قضاء رام الله، ومتزوج وله سبعة أبناء؛ ووصف في تقرير للموقع الإلكتروني لصحيفة "يديعوت أحرونوت" بأنه من أثرياء بلدة ترمسعيا، وحامل للجنسية الأميركية.

اقرأ ايضا: استشهاد فتى فلسطيني متأثرًا بجراحه جراء إصابته رصاصة "إسرائيلية" في نابلس