فتح تستهجن دعوة رئيس وزراء قطر السابق للرئيس محمود عباس بالاستقالة

مشاركة
حمد بن جاسم والرئيس محمود عباس حمد بن جاسم والرئيس محمود عباس
رام الله - دار الحياة 01:28 م، 05 مايو 2021

استهجنت حركة فتح على لسان مسؤول مكتب التعبئة والتنظيم منير الجاغوب، الدعوة التي وجهها رئيس الوزراء القطري السابق حمد بن جاسم للرئيس محمود عباس والتي دعا الأخير فيها إلى تقديم استقالته من منصبه كرئيس لدولة فلسطين.

وقد أثارت تغريدة "جاسم" جدلًا واسعًا عبر مواقع التواصل الاجتماعي، واعتبرها الفلسطينيون تدخلًا في الشأن الفلسطيني الداخلي، ومحاولة فجة من رئيس وزراء قطر السابق بدعوته الغير مسؤولة والغير مبررة للرئيس الفلسطيني وفق مؤيدي وأنصار الرئيس عباس.

من جانبه قال الجاغوب خلال تصريحات له عبر حسابه الرسمي بموقع فيسبوك: إن " محمود عباس هو رئيس منتخب من الشعب الفلسطيني، وجاء إلى منصبه بانتخابات فلسطينية حرة ونزيهة، على عكس مغتصبي السلطة في بلدان الخليج".

وأضاف الجاغوب في منشوره عبر فيسبوك: "نحن كفلسطينيين لا نتدخل بالدول العربية وما يحدث بداخلها، ولا يحق لأحد ابداء رأيه في قضايا تخص الشعب الفلسطيني وقيادته، ونحن نحترم كل وجهات النظر والنصائح التي تأتي مباشرة إلينا وليس عبر وسائل الإعلام".

اقرأ ايضا: رئيس وزراء إثيوبيا: يمكن لبلادنا أن تصبح رمزًا للقارة السمراء وتنشئ حضارة مبتكرة

اقرأ ايضا: رئيس وزراء فلسطين يصل إلى عُمان لحشد الدعم السياسي والمالي وبحث التعاون المشترك

وتابع مدير مكتب التعبئة والتنظيم بحركة فتح "أي نصيحة تكون عبر وسائل الإعلام فهي ملغومة ومدسوسة ومن خلفها أهداف وهي مغرضة، شعبنا تحت الاحتلال ومع ذلك أجرى انتخابات وقيادته منتخبة، أما غيرنا فليس لديها انتخابات ولم يجري في تاريخه انتخابات ويجلس على الكرسي اغتصاباً".

جدير بالذكر أن  حمد بن جاسم كان قد غرد عبر تويتر، أن الفلسطينيين عادوا مع الإعلان عن تأجيل الانتخابات التشريعية إلى نقطة الصفر، مشيراً إلى أن أسباب تأجيل عباس الانتخابات واضحة وغير مبررة.