رئيس الوزراء عبدالله حمدوك: قضية سد النهضة مصيرية بالنسبة لمصر والسودان

مشاركة
عبدالله حمدوك عبدالله حمدوك
الخرطوم - دار الحياة 11:34 ص، 05 مايو 2021

قال رئيس الوزراء السوداني عبدالله حمدوك: إن "قضية سد النهضة مصيرية بالنسبة لجمهورية مصر العربية ودولة السودان".

وأضاف حمدوك خلال تصريحات لوسائل اعلام أمريكية: أن "السودان يُقدر وساطة الاتحاد الأفريقي لانهاء أزمة سد النهضة لكن بلادنا تتطلع إلى انخراط مراقبين آخرين".

وأشار حمدوك، إلى أن سد النهضة يُمكن أن يكون نافعًا لأثيوبيا والسودان ومصر معًا، داعيًا إلى ضرورة التوصل إلى اتفاق يُلزم الجميع بملء السد وتشغيله بصورة منتظمة ونافعة للجميع.

اقرأ ايضا: رئيس الوزراء القطري الأسبق يدعو الرئيس محمود عباس إلى تقديم استقالته

وأوضح رئيس الوزراء السوداني، أنه دون وجود اتفاق ملزم حول ملء وتشغيل سد النهضة ستكون البلاد تحت رحمة أثيوبيا وحاكمة لها فيما يتعلق بتدفق المياه.

ولفت حمدوك، إلى أن حديث رئيس جمهورية مصر العربية عبدالفتاح السيسي عن سد النهضة، واحتمالية تسببه في أزمة كبرى بين عدة دول في المنطقة، كان يهدف إلى جذب أنظار العالم لحساسية ومصيرية القضية بالنسبة لمصر والسودان.


التطبيع مع السودان وإسرائيل

ورأى رئيس الوزراء السوداني، أن التطبيع مع (اسرائيل) ليس حدثًا محددًا بموعدٍ معين، ولكنه عملية متكاملة والقرار النهائي في هذه العملية سيُترك للسودانيين لتحديده عبر مؤسساتهم المنتخبة، مشيرًا إلى أن "السودان بعد الإطاحة بنظام الرئيس المعزول عمر البشير بدأ في اتباع سياسة لتعميم السلام داخل السودان، وتأكيد علاقات السلام والتعاون بين السودان وجيرانها وجميع دول العالم والمنطقة.

اقرأ ايضا: السودان: الملء الأحادي لسد النهضة يهدد أمننا.. ولن نقف مكتوفي الأيدي