بالتفاصيل كارثة الفرات.. لماذا تمنع تركيا تدفق المياه ؟

مشاركة
نهر الخابور نهر الخابور
دمشق - دار الحياة 12:58 م، 04 مايو 2021

قال مدير الموارد المائية في مدينة الحسكة السورية عبدالعزيز أمين: إن "خرق النظام التركي للاتفاقية الموقعة مع سوريا فيما يتعلق بتوزيع حُصص مياه نهر الفرات وسطوة تركيا على كميات كبيرة من المياه ما أدى إلى جفاف نهر "الخابور" وروافده.

وأكد أمين خلال بيان صحفي له وصل موقع دار الحياة - واشنطن نسخة عنه،
 جفاف روافد الخابور بشكل كامل، حيث يُقدر التدفق الاعتيادي لها خلال هذه الفترة من العام ما بين 5-8 أمتار مكعب بالثانية الواحدة.

من جانبه، أشار مدير السدود شمال وشرق سوريا محمد طربوش، خلال تصريحات له تابعها موقع دار الحياة – واشنطن، إلى أن منسوب مياه نهر الفرات انخفض للمرة الاولى في تاريخه إلى نحو 5 أمتار و 20 سم.

وأوضح طربوش، أن المياه الواردة من نهر الفرات وفق الاتفاقية الموقعة بين سوريا وتركيا والعراق تبلغ 200 متر مكعب في الثانية من أصل 500 متر مكعب، وهو ما يعني أن هناك أكثر من 3 ملايين انسان على الأقل معرضون لخطر انعدام الأمن الغذائي نتيجة توقف الري الناتج عن انخفاض المناسيب المائية بشكل أكبر إضافة إلى مياه الشرب، حيث يعتمد ما لا يقل عن 3 ملايين انسان على مياه نهر الفرات في الشرب واحتياجاتهم اليومية وهم موزعون في عين العرب
ومنبج والرقة ودير الزور والأرياف المنتشرة حول هذه المدن وعلى امتداد النهر.

وفيما يتعلق بالتساؤل حول استخدام تركيا للمياه كسلاح، فتجدر الاشارة إلى أن امدادات المياه انقطعت في منطقة الحسكة الواقعة تحت حَكم الأكراد شمال شرق سوريا عدة مرات خلال الأشهر المنصرمة، وتأثر نتيجة ذلك مليون ونصف شخص يُقيمون في شمال سوريا.

من ناحيتها، رأت الباحثة السورية في منظمة هيومن رايتس ووتش العالمية سارة كيالي، أن انقطاع المياه يُمثل كارثة انسانية، في الوقت الذي تتهم فيه سوريا تركيا بالوقوف خلف انقطاع المياه، لما لها من مصالح كبيرة في زعزعة استقرار المنطقة مع تعداد سكانها الذين معظمهم من الأكراد السوريين البالغ عددهم نحو مليون ونص انسان، يعيشون في أكثر من 45 قرية.

جدير بالذكر أن تقارير اعلامية، أوضحت أن انحسار مياه نهر الفرات، جاء نتيجة احتجاز تركيا للمياه وهو ما تسبب في توقف عمل مولدات الطاقة التي تخدم حلب والمقامة على 3 سدود رئيسية ووفقًا للخبراء فان سد نهر الفرات ينتج وحده ما يقرب من 800 ميغاواط من الطاقة الكهربائية في الساعة الواحدة، وقد انخفض المعدل اليوم إلى أقل من الرُبع نتيجة انخفاض مستوى الماء فيه.

اقرأ ايضا: القاهرة تستضيف مشاورات ثنائية بين تركيا ومصر