صحيفة إسرائيلية : إسرائيل لا تمانع إجراء الانتخابات والسلطة تنفي !

مشاركة
صورة أرشيف صورة أرشيف
رام الله-دار الحياة 07:53 م، 27 ابريل 2021

أفادت وسائل إعلام إسرائيلية، اليوم الثلاثاء، أن إسرائيل أوضحت أنها لن تمانع إجراء الانتخابات الفلسطينية.

وقالت صحيفة (يسرائيل هيوم) العبرية: إن المدير السياسي بوزارة الخارجية "ألون بار"، قال لسفراء أوروبيين، أن "انتخابات السلطة مسألة داخلية فلسطينية ولا تنوي إسرائيل التدخل فيها ومنعها".

اقرأ ايضا: "حماس" تنفي ادعاءات الاحتلال باستخدامها برج الجلاء لأغراض عسكرية واستخباراتية

بينما صرح عضو اللجنة المركزية لحركة فتح، حسين الشيخ : أن الرئيس محمود عباس قرر تأجيل الانتخابات بسبب الموقف الإسرائيلي السلبي  من إجراء الانتخابات في مدينة القدس الشرقية.

ومن المفترض أن تجتمع القيادة الفلسطينية في رام الله الخميس المقبل، لتسليم القرار الرسمي بشأن الانتخابات.

و قال موقع (واللا) العبري: إن إسرائيل أبلغت سفراء 13 دولة أوروبية أنها لن تتدخل في الانتخابات الفلسطينية والقرار يعود للرئيس محمود عباس.

وقال الشيخ: أن الحكومة الإسرائيلية أبلغت الجانب الفلسطيني رسمياً بأن الموقف الإسرائيلي من إجراء الانتخابات في مدينة القدس الشرقية ما زال سلبياً.

وأوضح الشيخ في تصريح له نشره عبر حسابه على "تويتر"، إن "ما يشاع على لسان بعض الجهات، بأن الحكومة الإسرائيلية قد وافقت على إجراء الانتخابات بما فيها القدس الشرقية عار عن الصحة".

وأضاف: إن "الجهة الرسمية التي يجب أن تتسلم الجواب الرسمي الإسرائيلي هي السلطة الوطنية الفلسطينية".

بدورها، أكدت حركة حماس على لسان المتحدث باسمها حازم قاسم، اليوم الثلاثاء، أن الحركة لم يتم إطلاعها على اتصالات السلطة الفلسطينية مع الأوروبيين بشأن الانتخابات التشريعية.

وشدد قاسم في تصريحات تلفزيونية، على أن قرار تأجيل الانتخابات مرفوض، مضيفاً أن كل التفاصيل المتعلقة بها "الانتخابات" يجب أن تخضع للإجماع الوطني الفلسطيني.

وأوضح، أن تأجيل الانتخابات من منطلق الارتهان للاحتلال للإسرائيلي مرفوض جملةً وتفصيلًا، لافتًا إلى أنّ الحديث يجب أن يتركّز الخميس المقبل حول كيفية إجراء هذه الانتخابات.

وعبر المتحدث باسم حماس، عن أسفه، لتصاعد حديث القيادة الفلسطينية عن موضوع تأجيل الانتخابات، وقال: " كان يجب التركيز على إجراء الانتخابات وتسخير قوانا للاشتباك مع الاحتلال في القدس ".

وأكد على ضرورة أن يشارك الفلسطيني في القدس في الانتخابات، ويفرضها فرض على الاحتلال، مضيفًا: "نحن بالتأكيد قادرون على ذلك".

وكان المتحدث باسم الرئاسة الفلسطينية نبيل أبو ردينة، قد أكد للمصدر نفسه أنّ "القرار النهائي بشأن تأجيل الانتخابات سيُتّخَذ الخميس المقبل، خلال اجتماع دعا الرئيس محمود عباس الفصائل والقيادة الفلسطينية لحضوره".

اقرأ ايضا: صحيفة إسرائيلية: مستوطنون يستعدون لتنظيم "مسيرة الأعلام" في القدس الخميس المقبل

وأكد أبو ردينة أنّ الخطة الأوروبية لإجراء الانتخابات الفلسطينية في القدس لم تلقَ جوابًا من إسرائيل. وقال: "تمّ إبلاغنا شفهيًا بأن إسرائيل لن تسمح بإجراء انتخابات في القدس"، محذّرًا من أنّ "عدم إجراء الانتخابات في القدس سيكون بمثابة تسليمها لإسرائيل".