السودان يرفض عرضا أثيوبياً حول سد النهضة.. تعرف عليه

مشاركة
صورة أرشيفية صورة أرشيفية
الخرطوم_دار الحياة 11:06 م، 10 ابريل 2021

أكدت وزيرة الخارجية السودانية مريم الصادي المهدي، أن أثيوبيا عرضت أن تطلع السودان على تفاصيل الملء الثاني من تشغيل سد النهضة في يوليو(تموز) المقبل، وهو ما رفضته الخرطوم تماماً.

وقالت المهدي، اليوم السبت،: "سد النهضة له عظيم الفائدة للسودان وهو أمر معلوم وموثق بالضرورة، ولكي لا تتضرر خزاناتنا ونجني الفائدة المرجوة من السد، على أثيوبيا أن تتبادل مع الخرطوم المعلومات بشأن الملء أولاً والتشغيل الدائم لسد النهضة.

اقرأ ايضا: الصادق: أثيوبيا تشتري الوقت عبر التعنت في مفاوضات تسوية سد النهضة

وأضافت: "للأسف الشديد أخفت علينا أديس أبابا المعلومات الخاصة بالملء الأول العام المنصرم، والآن تهددنا بملء ثان سيكون ثلاثة أضعاف الأول في حجمه دون التوصل لاتفاق معنا على التشغيل والملء".

وأوضحت المهدي:" أن أديس أبابا عرضت على الخرطوم أن تطلعنا على تفاصيل الملء الثاني في شهري يوليو وأغسطس، مع أنها تبدأ الاستعداد له بتفريغ ما يقرب من مليار متر مكعب من المياه، اليوم العاشر من أبريل (نيسان) لتختبر عمل بوابات السد".

وأشارت وزيرة الخارجية إلى أن أي مشاركة للمعلومات دون اتفاق قانوني ملزم، يأتي كصدقة ومنحة من الأشقاء في أديس أبابا يكمن أن تتوقف عنه في أي لحظة كما ترى هي أو تقرر، وهذا أمر شديد الخطورة على خططنا الاستراتيجية، ومشاريعنا الزراعية.

وتابعت المهدي:" من الواضح تماماً أن أثيوبيا قدمت المقترح والعرض من أجل أن ترفع الضغط الإقليمي والدولي والسوداني".

اقرأ ايضا: أثيوبيا: هناك مؤامرات تُحاك لإفشال بناء سد النهضة وتقويض جهود البلاد

وأكدت المهدي ضرورة التوصل لاتفاق قانوني ملزم بشأن معلومات الملء والتشغيل سويا وليس واحدة دون الأخرى.