سوريا تستنكر التقرير الأمريكي حول حقوق الإنسان

مشاركة
الخارجية السورية الخارجية السورية
دمشق_دار الحياة 08:57 ص، 04 ابريل 2021

هاجمت سوريا وبشدة، التقرير السنوي الذي أصدرته الولايات المتحدة مؤخراً، حول حالة حقوق الإنسان في العالم، مؤكدة على أنه يتضمن أكاذيب وادعاءات باطلة.

وقالت وزارة الخارجية السورية في بيان صدر عنها أمس "إن وزارة الخارجية الأمريكية أصدرت تقريرها السنوي سيء الصيت حول حالة حقوق الإنسان في العالم، وكما جرت العادة، يتضمن هذا التقرير أكاذيب وادعاءات تتناول انتهاكات مزعومة في كل دول العالم تقريباً" .

اقرأ ايضا: الخارجية الأردنية تستنكر اعتداء الشرطة الاسرائيلية على المسيحيين في القدس

وأضاف البيان: إن "الادعاءات التي وردت في التقرير حول سوريا كلها مأخوذة من تقارير المنظمات الإرهابية وداعميها ومموليها في المنطقة والعالم".

وأشار البيان، إلى أن التقرير لم يتطرق إلى الوضع المأساوي الحقيقي للشعب السوري، والذي يتمثل في الإرهاب وتمويله من قبل واشنطن التي تقوم بنهب البترول والقمح من السوريين بشكل علني.

وأوضح بيان الخارجية السورية، "عندما يتناول التقرير الجمهورية العربية السورية ودولاً لا ترضى عن سياسات الولايات المتحدة الأمريكية مثل روسيا الاتحادية وكوبا والصين وفنزويلا وإيران بيلاروس على سبيل المثال فإن التقرير يذهب بعيداً في أضاليله وأكاذيبه التي كشفتها وعرتها شعوب هذه الدول ونسبة كبيرة من الرأي العام العالمي".

اقرأ ايضا: روسيا ردًا على البنتاغون: الوجود العسكري الأمريكي في سوريا غير قانوني

وأكد البيان، أن ادعاءات الإدارة الأمريكية بأن حقوق الإنسان هي أولوية في سياستها الخارجية يمثل قمة النفاق، وما يدل على ذلك ما يعانيه الشعب السوري الآن في طعامه وصحته وشرابه وبيئته وفي مختلف نواحي الحياة الأخرى نتيجة للحصار الاقتصادي اللاإنساني الذي يهدف إلى تجويع وإفقار هذا الشعب .