السودان ومصر تطلبان الدعم من الدول العربية في ملف سد النهضة الإثيوبي

مشاركة
سد النهضة سد النهضة
الخرطوم_دار الحياة 11:17 ص، 04 مارس 2021

قالت وزير الخارجية السودانية مريم الصادق المهدي، أن مصر والسودان طلبتا الدعم من الدول العربية في ملف "سد النهضة" الإثيوبي، داعية إثيوبيا بضرورة العودة للتفاوض والتوقف عن كافة الإجراءات الأحادية.

وأضافت المهدي خلال تصريحات مع قناة "إكسترا نيوز" المصرية:" شرحنا في الاجتماع التشاوري الأخير خطورة الأوضاع والتطورات كافة، وطلبنا من الدول العربية بمشاركة القاهرة أن تتفهم خطورة ما تقوم به إثيوبيا في سد النهضة".

اقرأ ايضا: على خلفية تمسك أثيوبيا بالملء الثاني لسد النهضة..السودان ومصر تكثفان تحركاتهما الدبلوماسية

وأشارت الوزيرة السودانية إلى أن الخرطوم بالتحديد مُعرضة لتهديدٍ كبيرٍ وقريب جداً، ونأمل أن يعود إخوتنا في أديس أبابا للتفاوض والتوقف عن الإجراءات الأحادية.

وألمحت مهدي إلى تواصل الجهود عبر القنوات الدبلوماسية والتواصل المباشر مع دول الاتحاد الإفريقي لشرح خطورة ما تقوم به إثيوبيا.

وأوضحت وزير الخارجية السودانية إلى وجود تنسيق مصري سوداني في هذا الملف، مؤكدةً أن القاهرة والخرطوم انتقتلا من خانة إبداء المشاعر الطيبة تجاه بعضهما البعض إلى خانة أفعال مثمرة ينتج عنها الخير لشعبينا.

 يُشار إلى أن السودان ومصر وقعتا الثلاثاء الماضي اتفاقية للتعاون العسكري بينهما، على هامش زيارة رئيس أركان الجيش المصري الفريق محمد فريد إلى السودان، فيما اعتبر وزيرا خارجية القاهرة والخرطوم قيام أديس أبابا بتنفيذ المرحلة الثانية من ملء سد النهضة تهديداً للأمن المائي لهما.
 

 

 

اقرأ ايضا: جماعة الحوثي تعرض مبادرة من خمسة مبادئ لتقريب وجهات النظر بين السودان ومصر وإثيوبيا