مصر تؤيد مقترحا سودانيا بخصوص سد النهضة

مشاركة
السيسي ورئيس وزراء السودان (أرشيف) السيسي ورئيس وزراء السودان (أرشيف)
القاهرة - دار الحياة 01:07 ص، 25 فبراير 2021

 

أيدت مصر مقترح السودان بخصوص "الوساطة الرباعية" في ملف سد النهضة، عبر لجنة مكونة من الاتحاد الافريقي والأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة.

اقرأ ايضا: شكري: لا توجد دول صديقة لـ"مصر" لها يد في تمويل سد النهضة

وزار القاهرة ألفونس نتومبا، منسق خلية العمل المعنية برئاسة الكونغو للاتحاد الإفريقي إلى القاهرة، واجتمع مع وزيري الخارجية سامح شكري، والري محمد عبد العاطي، كل على حدة.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية المصرية أحمد حافظ، إن الجانب الكونغولي حريص على معرفة آخر التطورات الخاصة بملف سد النهضة وأبعاده المختلفة، أخذا في الاعتبار رعاية الاتحاد الإفريقي لمسار المفاوضات، معربا عن تقدير مصر الكبير للمساعي الكونغولية في هذا الصدد، وتطلعها إلى الدور الهام الذي تستطيع الكونغو الديمقراطية الاضطلاع به من أجل المساعدة على التوصل إلى اتفاق قانوني ملزم حول قواعد ملء وتشغيل سد النهضة، يراعي مصالح الدول الثلاث.

وأضاف المتحدث الرسمي أن القاهرة أكدت للوفد الكونغولي، تأييد المقترح الذي كان قد تقدم به السودان، لتطوير آلية مفاوضات سد النهضة من خلال تكوين رباعية دولية تشمل، بجانب الاتحاد الإفريقي، كلا من الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة، للتوسط في المفاوضات تحت رعاية وإشراف رئيس الكونغو رئيس الاتحاد الافريقي فيليكس تشيسيكيدي، وذلك لدفع المسار التفاوضي قدما، ولمعاونة الدول الثلاث في التوصل للاتفاق المنشود في أقرب فرصة ممكنة.

وتعثرت مفاوضات سد النهضة منذ اسابيع، بعد رفض السودان آلية التفاوض التي تمنح خبراء الاتحاد الافريقي دور المراقب، ودعت إلى منح الخبراء دورا أكبر، لتمارس دور الوساطة، والتقريب بين أطراف التفاوض.

وكانت وزارة الخارجية الأمريكية، أعلنت أن الولايات المتحدة تراجع سياستها بشأن سد النهضة الإثيوبي لتسهيل حل الأزمة المستمرة بين إثيوبيا ومصر والسودان بسبب هذا المشروع.

من جهة أخرى، أعلن السودان تجديد شكواه إلى مجلس الأمن الدولي ضد مصر، بشأن مثلث "حلايب وشلاتين"، الذي تسيطر عليه مصر وتقول السودان إنه يتبعها.

ونقلت وكالة الأنباء السودانية، عن مصدر بوزارة الخارجية السودانية، قوله إن السودان جدد شكواه ضد مصر بشأن حلايب وشلاتين في مجلس الأمن بتاريخ 4 يناير الماضي، موضحا أن تجديد الشكوى يأتي كإجراء روتيني لحفظ الحق والإبقاء على القضية في أجندة مجلس الأمن الدولي، لأنه إذا لم يتم تجديدها كل ثلاث سنوات متواصلة يتم حذفها تلقائيا من الأجندة.

اقرأ ايضا: مصر تستعرض تطورات ملف سد النهضة مع الأمم المتحدة

وأكد حرص السودان على القيام بتجديد الشكوى حفاظا على حقوقه، إذ قدمت الخرطوم أول شكوى في هذا الصدد ضد القاهرة عام 1958.