مرسوم فلسطيني مرتقب بشأن ملف الاعتقالات السياسية

مشاركة
مظاهرة منددة للاعتقال السياسي بالضفة الغربية مظاهرة منددة للاعتقال السياسي بالضفة الغربية
رام الله-دار الحياة 01:36 م، 15 فبراير 2021

أعلن أمين سر اللجنة المركزية لحركة فتح جبريل الرجوب، أن الرئيس محمود عباس سيصدر مرسوماً يقضي بإغلاق ملف الاعتقالات السياسية، خلال أيام.

وأوضح الرجوب خلال تصريحاته لتلفزيون فلسطين:" أن المرسوم الرئاسي يشمل المخافظات الجنوبية( قطاع غزة) والضفة الغربية".

وأضاف الرجوب:" فيما يتعلق بموضوع الحريات والاعتقالات السياسية ووقف الملاحقات، فإن الرئيس محمود عباس سيصدر مرسوم مُلزم لجميع الفلسطينيين بالضفة الغربية وقطاع غزة، لإغلاق هذا الملف".

وأشار أمين سر اللجنة المركزية إلى أنهم سيقدمون صيغة للرئيس عباس، لإصدار المرسوم دون ذكر تفاصيل أخرى.

وخلال الأسبوع الماضي، توافقت الفصائل الفلسطينية في القاهرة على عدة مسائل تتعلق بالانتخابات المتفق على مواعيدها المحددة في 22من مايو(أيار) للانتخابات التشريعية، وانتخابات المجلس الوطني في 31أغسطس(آب) والانتخابات الرئاسية في 31يوليو(تموز).

وفي ذات السياق، أفادت الهيئة المستقلة لحقوق الانسان في تقريرها الصادر في يناير (كانون الثاني) الماضي، بأنها تلقت شكاوى تتعلق بالاعتقال التعسفي ولأسباب سياسية، منها 22في قطاع غزة، و16بالضفة الغربية.

يشار إلى أن الفلسطينيين عانوا  من ويلات  الانقسام السياسي الذي استمر بين حركتي فتح وحماس منذ عام 2007، وعلى رأسها الاعتقالات على خلفية الانتماء السياسي في الضفة الغربية وقطاع غزة.