انقسام أمريكي بخصوص محاكمة ترامب

مشاركة
ترامب يغادر البيت الأبيض ترامب يغادر البيت الأبيض
واشنطن - دار الحياة 08:00 م، 25 يناير 2021

أظهر استطلاع للرأي، انقساماً في الشارع الأمريكي بخصوص خطوة محاكمة الرئيس السابقة دونالد ترامب، من قبل مجلس الشيوخ.

ومرر مجلس النواب الأمريكي، قرار اتهام ترامب، بـ"تحريض" أنصاره على اقتحام الكونغرس، بالتزامن مع التصويت على نتائج الانتخابات الأمريكية، التي فاز فيها الرئيس جو بايدن، وهى الأحداث التي أسفرت عن مقتل 5 أشخاص بينهم ضابط.

اقرأ ايضا: صراع روسي - أمريكي جديد في البحر الأحمر

ويتضمن قرار محاكمة ترامب مادة واحدة، وهي "التحريض على التمرد" لدوره في أعمال الشغب المميتة في اقتحام مبنى الكونغرس.

وبعد تمرير لائحة الاتهام في مجلس النواب، تم نقل القرار لمصادقة مجلس الشيوخ، لتعقد محاكمة، يشكل فيها مجلس النواب الادعاء، ومجلس الشيوخ هيئة المحلفين، إلا أن ذلك سيتطلب موافقة أغلبية ثلثي الأخير (67 عضوا من أصل 100).

وأشار استطلاع لـ "رويترز/إبسوس" إلى أن أغلبية بسيطة من الأمريكيين تؤيد ضرورة إدانة مجلس الشيوخ الرئيس السابق لدونالد ترامب بالتحريض على العصيان، ومنعه من تولي مناصب عامة.

ويعتقد 51 في المئة من الأمريكيين أنه تجب إدانة ترامب بالتحريض على اقتحام مبنى الكونجرس، فيما قال 37 في المئة إنه يجب عدم إدانة ترامب، في حين قال 12 في المئة إنهم غير متأكدين.
وعند السؤال عن المستقبل السياسي للرئيس الجمهوري السابق، قال 55 في المئة إنه يجب عدم السماح لترامب بشغل منصب عن طريق الانتخابات مرة أخرى، بينما قال 34 في المئة إنه ينبغي السماح له بالقيام بذلك، وأوضح 11 في المئة أنهم غير متأكدين.

اقرأ ايضا: مصدر أمريكي: ترامب يعتزم العودة للمشهد السياسي

وإذا صوت مجلس الشيوخ لإدانة ترامب، فسيكون من الضروري إجراء تصويت ثان لمنعه من تولي المنصب مرة أخرى.
وأظهر الاستطلاع انقسام الردود بشكل شبه كامل على أسس حزبية، فبينما قال تسعة من كل عشرة ديمقراطيين إنه يجب إدانة ترامب ومنعه من تولي المنصب مرة أخرى؛ وافق أقل من اثنين من كل عشرة جمهوريين على ذلك.