الجمهوريون يرغبون في إرجاء محاكمة ترامب .. وبيلوسي ترفض

مشاركة
دونالد ترامب ينتظر المحاكمة دونالد ترامب ينتظر المحاكمة
واشنطن - دار الحياة 10:50 م، 22 يناير 2021

اقترح زعيم الجمهوريين في مجلس الشيوخ الأميركي، ميتش ماكونيل، إرجاء محاكمة الرئيس السابق دونالد ترامب، إلى منتصف شهر فبراير القادم، ليتمكن فريقه القانوني من الاستعداد للدفاع.

وقال ماكونيل، في بيان، إنه اقترح جدولا زمنيا للمحاكمة، تقدم به إلى زعيم الأغلبية الديمقراطية في مجلس الشيوخ، تشاك شومر.

اقرأ ايضا: "فضيحة" جديدة تُطارد ترامب .. ماذا بقى لم يفعله ؟

ومرر مجلس النواب الأمريكي، قرار اتهام ترامب، بـ"تحريض" أنصاره على اقتحام الكونغرس، بالتزامن مع التصويت على نتائج الانتخابات الأمريكية، التي فاز فيها الرئيس جو بايدن، وهى الأحداث التي أسفرت عن مقتل 5 أشخاص بينهم ضابط.

ويتضمن قرار محاكمة ترامب مادة واحدة، وهي "التحريض على التمرد" لدوره في أعمال الشغب المميتة في اقتحام مبنى الكونغرس الأسبوع الماضي.

وبعد تمرير لائحة الاتهام في مجلس النواب، تم نقل القرار لمصادقة مجلس الشيوخ، لتعقد محاكمة، يشكل فيها مجلس النواب الادعاء، ومجلس الشيوخ هيئة المحلفين، إلا أن ذلك سيتطلب موافقة أغلبية ثلثي الأخير (67 عضوا من أصل 100).

ويقترح الجدول الزمني الذي أعده ماكونيل تقديم مجلس النواب لبنود المحاكمة إلى مجلس الشيوخ يوم 28 يناير، ومن ثم إعطاء فريق ترامب القانوني 14 يوما لإعداد موجزهم ما قبل المحاكمة.

وقال ماكونيل في بيانه إن "الجمهوريين في مجلس الشيوخ متحدون بقوة خلف مبدأ أن مؤسسة مجلس الشيوخ، ومكتب الرئاسة، والرئيس السابق ترامب بنفسه يستحقون جميعا عملية (محاكمة) مكتملة وعادلة تحترم حقوقه والأسئلة الحقيقية والقانونية والدستورية الجادة المطروحة".

وأضاف: "في هذا الوقت من المشاعر السياسية القوية، يعتقد الجمهوريون في مجلس الشيوخ أنه من الواجب قطعا ألا نسمح لعملية نصف مكتملة باختصار الطريقة المناسبة التي يستحقها الرئيس ترامب أو الإضرار بمجلس الشيوخ أو الرئاسة".

وترامب هو أول رئيس أمريكي يتعرض للمساءلة في الكونغرس مرتين، إذ كان مجلس النواب صادق على مساءلة ترامب في كانون الأول/ ديسمبر 2019 بشأن اتهامات بإساءة استغلال السلطة.

لكن رئيسة مجلس النواب، نانسي بيلوسي، رفضت إعطاء إطار زمني لموعد محاكمة ترامب بتهمة "التحريض على التمرد".

وقالت بيلوسي، في مؤتمر صحافي عقدته بمبنى الكابيتول، إن الأيام القليلة المقبلة ستشهد بحث موعد محاكمة ترامب في الكونغرس، مضيفة أن إرسال بنود الاتهام إلى مجلس الشيوخ مقترن بمدى استعداد المجلس لتلقيها من عدمه.

وكان رودي جولياني، محامي ترامب، قال إنه يُعد لتبرئته أمام الكونجرس من تهمة التحريض على العنف واقتحام الكابيتول.

وأضاف جولياني، أنه يعمل كجزء من فريق دفاع الرئيس (السابق) في محاكمته الثانية القادمة، وأنه مستعد للقول بأن "مزاعم الرئيس بشأن تزوير الناخبين على نطاق واسع لا تُشكل تحريضاً على العنف لأن الادعاءات المشكوك فيها صحيحة."

اقرأ ايضا: "مهمة سرية" في ليبيا لحليف ترامب انتهكت قرارات مجلس الأمن

وتأتي مشاركة جولياني في الدفاع عن عزل ترامب في الوقت الذي لا يخطط فيه العديد من المحامين الذين شاركوا في أول محاكمة للرئيس، للدفاع عنه في محاكمته الثانية.