الجيش التونسي يعزز انتشار قواته في عدد من الولايات تحسباً لأعمال شغب

مشاركة
صورة أرشيفية صورة أرشيفية
تونس-دار الحياة 10:47 ص، 18 يناير 2021

انتشرت القوات الأمنية التونسية في العديد من الولايات من أجل حماية المقرات السيادية، بعد أن شهدت تونس موجة كبيرة من الاحتجاجات على مدار اليومين الماضيين، في الذكرى العاشرة للثورة في البلاد.

وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع التونسية محمد زكري:" إن القوات الأمنية دعمت من تواجدها في ولايات القصرين وبنزرت وسليانة وسوسة بهدف حماية المقرات السيادية في البلاد".

اقرأ ايضا: يديعوت: العاهل الأردني التقى وزير الجيش بيني غانتس "سراً"

وأضاف زكري:" ان التعزيزات الأمنية من أجل حماية المقرات السيادية في البلاد، جاءت تحسباً لتجدد الاحتجاجات التي تسببت في أعمال التخريب والشغب في العدد من المدن والولايات".

وأعلنت وزارة الداخلية التونسية في وقت سابق أمس الأحد عن اعتقال أكثر من 240 مواطناً أغلبهم من المراهقين عمدوا تخريب الممتلكات العامة في البلاد محاولين سرقة المتاجر والبنوك، بعد مواجهات عنيفة مع القوات الأمنية، واندلاع أعمال شغب في عدة مدن تونسية.

الجدير بالذكر، أن العديد من المدن بولايات تونسية من بينها بنزرت والمنستير ومنوبة ونابل والقيروان وسليانة شهدت مساء أمس أعمال شغب وتخريب وإغلاق طرقات رئيسية من مجموعات من التونسيين، إلى جانب عمليات كر وفر بين تلك المجموعات والقوات الأمنية التي قامت بالتصدي لمحاولات اقتحام بعضهم لفضاءات تجارية كبرى ونهبها ولمركز أمني ومستودع بلدي وفرع بنكي وغيرها من الممتلكات الخاصة والعامة.

 

اقرأ ايضا: السويد تدرس فرض الإغلاق العام لمواجهة سرعة انتشار السلالة البريطانية من كورونا

.