كيف يُخطط دفاع ترامب لتبرئته من التحريض على اقتحام الكونغرس ؟

مشاركة
دونالد ترامب دونالد ترامب
واشنطن - دار الحياة 09:23 م، 17 يناير 2021

قال رودي جولياني، محامي الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته دونالد ترامب، إنه يُعد لتبرئته أمام الكونجرس من تهمة التحريض على العنف واقتحام الكابيتول.

وأضاف جولياني، أنه يعمل كجزء من فريق دفاع الرئيس في محاكمته الثانية القادمة، وأنه مستعد للقول بأن "مزاعم الرئيس بشأن تزوير الناخبين على نطاق واسع لا تُشكل تحريضاً على العنف لأن الادعاءات المشكوك فيها صحيحة."

اقرأ ايضا: "فضيحة" جديدة تُطارد ترامب .. ماذا بقى لم يفعله ؟

وتأتي مشاركة جولياني في الدفاع عن عزل ترامب في الوقت الذي لا يخطط فيه العديد من المحامين الذين شاركوا في أول محاكمة للرئيس، بمن فيهم محامي البيت الأبيض بات سيبولوني ونوابه والمحاميان الخارجيان جاي سيكولو وجين ومارتي راسكين، للدفاع عنه في محاكمته الثانية.

وتابع جولياني: "هناك آراء مختلفة فيما يتعلق بكيفية تعامل الرئيس مع إجراءات عزله الثانية"، لافتا إلى أنه "سيقدم مزاعم بتزوير واسع النطاق للانتخابات، أثيرت ورفضت، في عشرات قاعات المحاكم في جميع أنحاء البلاد".

وقال: "زعموا بشكل أساسي أنه في أي وقت يتحدث ترامب عن تزوير الانتخابات، وأنا أفعل ذلك، أو أي شخص آخر - فإننا نحرض على العنف. إذا قرروا إحالته إلى المحاكمة، فعليه أن يتحرك لرفض الاتهام باعتباره غير قانوني تمامًا."

ومرر مجلس النواب الأمريكي، قرار اتهام ترامب، بـ"تحريض" أنصاره على اقتحام الكونغرس، بالتزامن مع التصويت على نتائج الانتخابات الأمريكية، التي فاز فيها الديموقراطي جو بايدن، وهى الأحداث التي أسفرت عن مقتل 5 أشخاص بينهم ضابط.

وترامب هو أول رئيس أمريكي يتعرض لمسار العزل في الكونغرس مرتين.

وصادق مجلس النواب الذي يقوده الديمقراطيون على مساءلة ترامب في كانون الأول/ ديسمبر 2019 بشأن اتهامات بإساءة استغلال السلطة.

ويتضمن قرار عزل ترامب مادة واحدة، وهي "التحريض على التمرد" لدوره في أعمال الشغب المميتة في اقتحام مبنى الكونغرس الأسبوع الماضي.

وبعد تمرير لائحة الاتهام في مجلس النواب، يتم نقل القرار لمصادقة مجلس الشيوخ، لتعقد محاكمة، يشكل فيها مجلس النواب الادعاء، ومجلس الشيوخ هيئة المحلفين، إلا أن ذلك سيتطلب موافقة أغلبية ثلثي الأخير (67 عضوا من أصل 100).

وحول إمكانية عفو ترامب عن نفسه، قال جولياني: "رأيي الشخصي هو أنه مبرر تمامًا. لا يوجد شيء في الدستور يمنع ذلك. اللغة الواضحة للدستور لا تحدد من يمكننا العفو عنه".

ورفض جولياني مخاوف بعض مستشاري ترامب من أن العفو الذاتي سيجعل ترامب أكثر عرضة للدعاوى القضائية المدنية المستقبليةـ لأنه سينظر إليه على أنه اعتراف بالذنب.

 

اقرأ ايضا: "خلافات الجمهوريين" بسبب ترامب تؤثر على مستقبل الحزب

المصدر: إيه بي سي نيوز