موقف سفير أمريكا الأسبق في اليمن من إدراج الحوثي ضمن الإرهاب

مشاركة
صورة أرشيف صورة أرشيف
واشنطن_دار الحياة 11:23 ص، 12 يناير 2021

علق سفير الولايات المتحدة الأمريكية الأسبق لدى اليمن، جيرالد فيرستين، اليوم الثلاثاء، على إدراج جماعة الحوثي، على قائمة المنظمات الإرهابية الأجنبية، واصفاً القرار بـ"الخطأ الكبير".

 وقال فيرستين في تصريحات لشبكة (CNN) الأمريكية: إن "الإقدام على هذه الخطوة يعتبر مشكلة لأمريكا أكثر من أنه مشكلة بالنسبة للحوثيين".

اقرأ ايضا: الحكم بالسجن 3 سنوات على رئيس فرنسا الأسبق ساركوزي في تهم فساد

وأضاف: إن " الحوثيون نوعاً ما لن يتأثروا بذلك، وإيران لن تكترث إن صنفنا الحوثيين كمنظمة إرهابية أم من عدمه".

ومن وجهة نظر الدبلوماسي الأمريكي، فإن تصنيف الحوثي سيزيد من تعقيد الأمور أكثر بالنسبة لأمريكا، من ناحية لعب دور إيجابي في محاولات حل النزاع.

واستطرد فيرستين قائلا: "لدينا إدارة ترامب تقول إن هؤلاء (الحوثيين) إرهابيون، هذا يتطلب من إدارة بايدن القدوم والقول إنهم ليسوا كذلك، وهذا أمر ليس بالسهل ويتطلب قرارا سياسيا قد لا يكونوا راغبين باتخاذه.."

اقرأ ايضا: إسرائيل توافق على إمداد سوريا باللقاحات الروسية ضمن صفقة التبادل

وأشار إلى أن "إدارة الرئيس الجديد جو بايدن، ستكون أمامها ملايين الأمور للقيام بها والتي ستشغل ووقتهم وانتباههم سيكون تجاه العديد من الأمور الأكثر أهمية من تصنيف الحوثي".