وزير إسرائيلي يدعو جيشه لأن يكون "الإصبع على الزناد" اتجاه إيران

مشاركة
صورة أرشيف صورة أرشيف
تل أبيب_دار الحياة 01:57 م، 03 يناير 2021

قال وزير الطاقة الإسرائيلي، يوفال شتاينتس، اليوم الأحد، إن على إسرائيل الاستعداد لإيران وأن يكون "الإصبع على الزناد" .

وأكد شتاينتس في تصريحان نشرتها هيئة البث الإسرائيلية "كان"، على ضرورة أن يكون أي اتفاق مستقبلي مع إيران أفضل من السابق، وأن يكون الهدف تفكيك مشروعها النووي وليس تجميد .

اقرأ ايضا: نتنياهو: إيران العدو الأكبر لإسرائيل ولن يكون لها سلاح نووي باتفاق أو بدونه

جاءت تصريحات الوزير الإسرائيلي، في وقت يستعد فيه الجيش، لاحتمال رد إيراني بالتزامن  مع ذكرى اغتيال قاسم سليماني، انطلاقا من دولة ثالثة كاليمن أو العراق .

ونقلت قناة "كان" عن مصادر عسكرية لم تسمها: إن "الجيش الإسرائيلي أجرى تقييمات حيال إمكانية "تفعيل" إيران قوات موالية لها في دول "الدائرة الثانية"، من أجل شن هجوم على إسرائيل بصواريخ أو بطائرات بدون طيار".

اقرأ ايضا: زعيم حزب إسرائيلي: "قطاع غزة قنبلة موقوتة" ولا خيار أمام الجيش سوى العودة للقطاع

وكشفت القناة أن تدريبات أجراها الجيش لمحاكاة تعرض إسرائيل لهجمات من العراق أو اليمن، عبر الصواريخ أو الطائرات المسيرة أو وسائل أخرى يتم تشغيلها عن بعد، مضيفة أنه "في الجيش الإسرائيلي يعتقدون أن الإيرانيين يستعدون لمثل هذه العملية في الوقت الحالي، وأن ميليشياتهم في العراق واليمن قد تنفذ عمليات انطلاقا من أراضيهم ضد إسرائيل".