السعودية: شركاء المملكة "على الخط نفسه" فيما يتعلق بالأزمة الخليجية

مشاركة
فيصل بن فرحان فيصل بن فرحان
المنامة - دار الحياة 06:07 م، 05 ديسمبر 2020

قال وزير الخارجية السعودي الأمير فيصل بن فرحان، إن شركاء المملكة "على الخط نفسه" فيما يتعلق بحل الأزمة الخليجية، متوقعا التوصل قريبا إلى اتفاق نهائي بشأنها.

وكانت كل من السعودية والإمارات والبحرين ومصر قطعت جميع الروابط مع قطر، في يونيو 2017، لاتهامها بـ"تمويل الإرهاب" ودعم إيران، وهي اتهامات نفتها الدوحة. وتقدّمت الدول الأربع بلائحة من 13 مطلبا كشرط لإعادة علاقاتها مع الدوحة، من بينها إغلاق القاعدة العسكرية التركية الموجودة على الأراضي القطرية وخفض العلاقات مع إيران وإغلاق قناة "الجزيرة".

اقرأ ايضا: كيف ستمضي العلاقات الأمريكية السعودية في عهد بايدن؟

وأكد أمير الكويت الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح، اليوم السبت، تحقيق "انجاز تاريخي" بالوصول إلى الاتفاق النهائي لحل الخلاف الخليجي، معربا عن عن الشكر والتقدير لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، على ما بذلته المملكة العربية السعودية في سبيل تحقيق هذا الإنجاز.

وأوضح أن المملكة العربية السعودية مثلت، دولة الإمارات العربية المتحدة ومملكة البحرين وجمهورية مصر العربية.

ولم يصدر أي تعليق من مصر ولا الامارات أو البحرين، على الحديث عن قرب إعلان اتفاق نهائي لحل الخلاف الخليجي.

وقال الأميرفيصل بن فرحان، في تصريحات لوكالة "فرانس برس"، على هامش مؤتمر "حوار المنامة" في العاصمة البحرينية، إن تحقيق "اختراق لحل الأزمة بات وشيكا".

وأضاف: "نتعاون بشكل كامل مع شركائنا فيما يتعلق بهذه العملية، ونرى احتمالات إيجابية للغاية باتجاه التوصل إلى اتفاق نهائي"، موضحا أن "جميع الأطراف المعنية ستكون مشاركة في الحل النهائي"..

وبخصوص شكل التسوية المرتقبة، قال: "نتصور حلا يغطي جميع الجوانب ويرضي كافة الأطراف المعنية"، متوقعا أن يحدث ذلك قريبا. وأوضح أن "المفاوضات جارية بشأن مصالحة أوسع."

وتطرق وزير الخارجية السعودي إلى الملف الإيراني، مشددا على وجوب التشاور مع دول الخليج "بشكل كامل" في حال أعيد إحياء الاتفاق النووي بين واشنطن وطهران.

وحدد الأمير فيصل بن فرحان مواقف المنطقة حيال احتمالات التوصل إلى اتفاق نووي جديد بين الولايات المتحدة وإيران، بعد فوز جو بايدن بانتخابات الرئاسة الأميركية، قائلا: "بشكل أساسي، ما نتوقعه هو أن يتم التشاور معنا بشكل كامل وأن يتم التشاور بشكل كامل مع أصدقائنا الإقليميين بشأن ما يحدث، فيما يتعلق بالمفاوضات مع إيران".

اقرأ ايضا: تحديث منصة مدرستي السعودية الفصل الدراسي الثاني 2021 تطبيق تيمز

وأضاف أن المملكة ستحتفظ بعلاقاتها مع الرئيس الأميركي المنتهية ولايته دونالد ترامب، قائلا: "المملكة دائما تتذكر أصدقاءها. وبالطبع، سنُبقى على اتصالات ودية مع الرئيس ترامب".