مصر تتابع خطف اثنين من مواطنيها في نيجيريا بينهما ضابط

مشاركة
قوات أمن نيجيرية قوات أمن نيجيرية
القاهرة - دار الحياة 10:23 ص، 03 ديسمبر 2020

أعلنت وزارة الخارجية المصرية أن اثنين من مواطنيها بينهما ضابط خُطفا في عملية قرصنة تعرضت لها سفينة شحن قبالة السواحل النيجيرية.

وصرح السفير عمرو محمود عباس، مساعد وزير الخارجية المصري للشئون القنصلية والمصريين فى الخارج، بأن حادث القرصنة استهدف سفينة شحن قبالة السواحل النيجيرية، وعلى متنها، ضمن جنسيات أخرى، مواطنيّن مصريين، هما: ضابط ثان سعد شوقى، ومهندس كيرلس سمير، وقام الخاطفون بمطالبة الشركة المالكة بفدية لإطلاق سراح المختطَفين.

اقرأ ايضا: مصر: تفاصيل مروعة في قضية اتهام قاض باغتصاب فتاة

وأضاف: "قامت وزارة الخارجية على الفور بالتواصل مع السفارة المصرية في أبوجا للوقوف على الملابسات وآخر تطورات الموقف، وتم إصدار التعليمات للسفارة المصرية بإجراء الاتصالات مع كافة المسئولين على أعلى مستوى، لمتابعة تأمين سلامة المواطنين المصريين المختطَفين، والتنسيق مع السلطات النيجيرية بهدف العمل على بذل كل الجهود وطرق كافة السبل بغية الإفراج الفوري عنهما".

اقرأ ايضا: التزاماً بــ"قمة العلا".. مصر تعلن عودة العلاقات الدبلوماسية مع دولة قطر

ووقع الحادث على بعد 15 ميل بحرى تقريباً قبالة سواحل ولاية بايلسا جنوب نيجيريا، حيث تكررت مثل هذه الحوادث بمنطقة خليج غينيا، فيما تواصل الدولة المصرية بكافة أجهزتها المعنية ووزارة الخارجية متابعتها مع السلطات النيجيرية لبذل كافة الجهود حرصاً على أمن وسلامة المواطنيّن المصريين المختطَفين والعمل على سرعة الإفراج عنهما.