واشنطن تؤكد دعمها جهود الناتو

بومبيو يطلق الحوار الإستراتيجي بين الولايات المتحدة والبحرين

مشاركة
وزير الخارجية الأمريكي وزير الخارجية الأمريكي
واشنطن – جيهان الحسيني 05:55 م، 01 ديسمبر 2020

انطلق اليوم ، أول حوار استراتيجي بين الولايات المتحدة والبحرين، عبر مباحثات تُعقد عن بُعد بين وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، ووزير الخارجية البحريني عبد اللطيف بن راشد الزياني.

وقالت وزارة الخارجية الأمريكية، في بيان تلقت "دار الحياة" نسخة منه:"إن الحوار يركز على التعاون الدفاعي وكذلك الأمن والازدهار الإقليمي فضلاً عن التنمية الاقتصادية والتجارة والتبادلات بين الشعبين والأهداف المشتركة لحقوق الإنسان."

اقرأ ايضا: واشنطن تصنف الإمارات والبحرين شريكين رئيسيين للولايات المتحدة

من جهة أخرى، قال نائب المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية كايل براون:" إن وزير الخارجية مايك بومبيو، سيشارك في الاجتماع الافتراضي لوزراء خارجية حلف الناتو، اليوم وغداً، حيث سيناقش الوزراء تحديات الأمن عبر المحيط الأطلسي، بما في ذلك البيئة النامية للتهديد."

ومن المقرر، أن يقوم بومبيو بإعادة التأكيد على التزام الولايات المتحدة بتحالف الناتو، الذي ضمن السلام والازدهار لأكثر من سبعة عقود، كما سيقوم ونظراؤه من الناتو، والدول الشريكة بتسليط الضوء على نجاحات الحلف ومناقشة القضايا الراهنة، بما في ذلك زيادة القدرات الأمنية المشتركة/ وكذلك تعضيد مهمة الناتو في العراق، وتعزيز قدرات مواجهة التحديات المستقبلية مثل دفاع الأمن الإلكتروني والأوبئة العالمية.

اقرأ ايضا: أمريكا تعلن تحديد الإمارات والبحرين شريكين استراتيجيين رئيسيين

في غضون ذلك، قال نائب المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأمريكية، كايل براون، في بيان تلقت "دار الحياة" نسخة منه، إن وزير الخارجية مايك بومبيو، تحدث هاتفيا مع الأمين العام لحلف الناتو ينس ستولتنبرغ، للتأكيد على أهمية الوحدة والنهج المشترك للأمن داخل حلف الناتو قبل اجتماع وزراء خارجية دول الحلف. وأكد بومبيو دعم الولايات المتحدة الثابت للوحدة عبر ضفتي المحيط الأطلسي وجهود الناتو.