واشنطن تفرض عقوبات على شركات في روسيا والصين

مشاركة
وزير الخارجية الأمريكي وزير الخارجية الأمريكي
واشنطن – جيهان الحسيني 07:00 م، 29 نوفمبر 2020

أعلن وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، فرض عقوبات على أربعة كيانات متمركزة في الصين وروسيا، بسبب دعمها برنامج إيران الصاروخي، وذلك بموجب قانون حظر انتشار الأسلحة النووية في إيران وكوريا الشمالية وسوريا.

وأوضحت وزراة الخارجية الأمريكية، في بيان تلقت "دار الحياة" نسخة منه، أن العقوبات فُرضت على شركة "شنغدو بيست نيو ماتيريلز المحدودة"، وشركة "زيبو إيليم ترايد المحدودة" في الصين، ومجموعة "نيلكو" وشركة "إيليكون" المساهمة  في روسيا، بسبب نقلها لتكنولوجيا وأغراض حساسة لصالح برنامج إيران الصاروخي.

اقرأ ايضا: عقوبات إيرانية على ترامب وبومبيو وبولتون ووزيري الخزانة والدفاع

وأكد بومبيو أن هذه الإجراءات تُشكل جزءا من الرد على أنشطة إيران الخبيثة، لافتا إلى أن تلك العقوبات تُسلط الضوء على الحاجة المتواصلة إلى أن تبقى الدول يقظة إزاء الجهود التي تبذلها إيران للدفع ببرنامجها الصاروخي.

وتعهد مواصلة العمل لعرقلة جهود إيران الرامية إلى تطوير الصواريخ واستخدام سلطات فرض العقوبات لكشف الموردين الأجانب، على غرار هذه الكيانات في جمهورية الصين الشعبية وروسيا، والتي توفر لإيران موادا وتكنولوجيا ذات صلة بالصواريخ.

اقرأ ايضا: واشنطن تفرض عقوبات على "شبكة نفوذ" مرتبطة بروسيا

وتشتمل العقوبات التي تم فرضها يوم الأربعاء قيودا على التوريد الحكومي الأمريكي والمساعدات الحكومية الأمريكية والصادرات، وستكون حيز التنفيذ لعامين.