أولمرت يهاجم ترامب ويُرحب بجو بايدن "صديق إسرائيل الحقيقي"

مشاركة
أولمرت ونتنياهو أولمرت ونتنياهو
رام الله - دار الحياة 08:29 م، 26 نوفمبر 2020

شن رئيس الوزراء الإسرائيلي الأسبق ايهود أولمرت، هجوما حادا على الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، مُرحبا بالرئيس المنتخب جو بايدن، ووصفه بأنه "صديق إسرائيل الحقيقي".

ونقلت صحيفة "معاريف" العبرية، عن أولمرت قوله: "لا أريد تلخيص فترة ولاية ترامب في الوقت الحالي، لكن هل ترامب رجل تعد صداقته مع إسرائيل ضرورية لتصوره وفهمه للقيم الأساسية التي تمثلها دولة إسرائيل؟".

اقرأ ايضا: إدارة بايدن تخطر إسرائيل بأنها بدأت اتصالات سرية مع إيران

وقلل من شأن العقوبات التي فُرضت على إيران إبان رئاسة ترامب، لافتا إلى أن العقوبات كانت إبان فترة ولايته كرئيس للوزراء، حيث بدأت العقوبات في كل من الأمم المتحدة ومجلس الشيوخ الأمريكي، مؤكدا أن ترامب لم يبدأ بالضغوط الاقتصادية على إيران.

ودافع عن الاتفاق النووي الذي أبرمه الرئيس السابق باراك أوباما، قائلا إن الاتفاق الذي أبرمه الرئيس أوباما بشأن الملف النووي في إيران معروف لجميع الخبراء النوويين في إسرائيل، وتحدثت شخصيا مع الجميع، وكان رأيهم أن هذا الاتفاق يحسن القدرة على الضغط على إيران وليس العكس.

وأضاف: "الآن، اتفق الجميع على أن انسحاب ترامب من الاتفاق النووي مع إيران أضر بالقدرة على الحد من إمكانية تسليح إيران بأسلحة نووية. إذا تمت العودة إلى الاتفاق السابق أو اتفاق أفضل مع مزيد من الإكراه على إيران فلن يكون هناك تراجع في ذلك".

وأضاف: "أطلب أن نتوقف عن ترويع أنفسنا وإخافتها طوال اليوم ونزعج الجمهور، تمتلك دولة إسرائيل والولايات المتحدة في ظل هذا الرئيس أو الآخر أدوات كافية لمنع التسلح النووي الإيراني ليس لدي شك في أن بايدن، سيعرف كيفية استخدام الوسائل اللازمة وسيرغب في استخدام الوسائل اللازمة".

اقرأ ايضا: إدارة بايدن تُشعر إسرائيل ببدء اتصالاتها السرية مع إيران

واعتبر أولمرت أن "بايدن هو صديق إسرائيل، وكان عضوا في مجلس الشيوخ لأكثر من 35 عاما وأحد قادة الحزب الديمقراطي، وطاللما صوت في القضايا المتعلقة بدعم إسرائيل، إنه صديق حقيقي ولا يكره إسرائيل."