في أول ظهور علني منذ شهر

كيم أون يدعو إلى تعزيز الجبهة الداخلية لمواجهة كورونا

مشاركة
كيم جونغ أون كيم جونغ أون
بيونغ يانغ_دار الحياة 01:18 م، 16 نوفمبر 2020

في أول ظهور علني بعد 25يوماً من الغياب، ترأس الزعيم الكوري الشمالي، كيم جونغ أون صباح اليوم الإثنين، اجتماعاً ركز على جهود مواجهة جائحة كورونا في البلاد.

وذكرت وكالة الأنباء المركزية الكورية:" أن كيم ناقش مع أعضاء المكتب السياسي لحزب العمال الحاكم في البلاد، ملف كورونا والوضع الوبائي، كما بحث المهام المقترحة على الصعيدين الحزبي والعسكري والاقتصادي، وذلك من أجل الاستمرار في تعزيز الجبهة الداخلية لمكافحة الجائحة.

اقرأ ايضا: روحاني يدعو بايدن للعودة إلى الإتفاق النووي ويصف عهد ترامب بالمُستبد

وأكد القائد الكوري الشمالي على أهمية الحفاظ على أعلى مستويات التأهب، وبناء جدار الحماية والصمود، ومواصلة المجهودات لمكافحة الفيروس، مع إدراك المسؤولية عن رفاهية الشعب، وأمن الدولة".

واستنكر كيم بشدة، ما وصفه بـ "الممارسات غير الاشتراكية" في المؤسسات التعليمية، وخاصة جامعة بيونغ يانغ للطب، التي شن عليها هجوماً حاداً، حيث حملها المسؤولية عن ارتكاب جريمة خطيرة، متهماً اللجنة المركزية للحزب بعدم المسؤولية، والتقصير في أداء الواجب".

الجدير بالذكر، أن كوريا الشمالية، لم تعلن عن تسجيل أي إصابات بجائحة كورونا، على أراضيها منذ أوائل العام الجاري، إذ أنها أعلنت حالة التأهب القصوى، وأغلقت حدودها وفرضت العديد من الإجراءات الهادفة لمنع تفشي الوباء في البلاد.

اقرأ ايضا: لمواجهة كورونا.. لبنان يعلن حالة الطوارئ العامة في البلاد