ترامب: نتائج الانتخابات سيبدأ ظهورها الاسبوع المقبل .. وسنفوز !

مشاركة
دونالد ترامب دونالد ترامب
واشنطن - دار الحياة 05:58 م، 10 نوفمبر 2020

واصل الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته دونالد ترامب، تشكيكه في نتائج الانتخابات الأمريكية، التي أظهرت فوز الرئيس المُنتخب جو بايدن.

وأصر بايدن على عدم الاعتراف بالهزيمة، وكتب على حسابه على موقع "تويتر"، : "النتائج ستبدأ بالظهور الأسبوع المقبل"، مضيفاً: "نُحرز تقدما كبيرا".

اقرأ ايضا: ترامب: تسليم لقاح كورونا سيبدأ الأسبوع المقبل

ونشر ترامب شعاره الانتخابي في دورة العام 2016: "أجعل أميركا عظيمة مرة جديدة."، مضيفا: "سنفوز."

وتأتي تغريدات ترامب، التي تُمثل تحديا لنتائج الانتخابات المُعلنة، في ظل معلومات نشرتها وسائل إعلام أمريكية، ذكرت أن البيت الأبيض أمر الوكالات بعدم التعاون مع فريق بايدن الانتقالي في الوقت الراهن.

في غضون ذلك، أعطت وزارة العدل الأمريكية المدعين الفيدراليين الضوء الأخضر لبدء التحقيق فيما أدعاه ترامب من وجود مخالفات في التصويت في الانتخابات الرئاسية.

وذكرت "بي بي سي" أن هذه التحقيقات هي في العادة من اختصاص كل ولاية على حدة، لكن وزير العدل، وليام بار، قال إن هذه القاعدة ليست صارمة.

واستقال مسؤول كبير في وزارة العدل الأمريكية، احتجاجا على مذكرة لوزير العدل، قال فيها إنه يمكن للمدعين الفيدراليين إجراء التحقيقات "إذا كانت هناك ادعاءات واضحة وذات مصداقية بشأن وجود مخالفات، وإذا كان ذلك صحيحا، فمن المحتمل أن يؤثر في نتيجة الانتخابات الفيدرالية في الولاية. يجب أن ينظر المدعون فقط في "الادعاءات الجوهرية" الخاصة بالمخالفات، ويجب تجاهل "الادعاءات الخادعة أو المبنية على تخمينات أو الوهمية أو البعيدة التحقق".

واعترف بأن الولايات وحدها تتحمل المسؤولية الأساسية عن إجراء الانتخابات، لكنه قال إن على وزارة العدل "الالتزام بضمان إجراء الانتخابات الفيدرالية بطريقة تجعل الشعب الأمريكي يثق تماما في العملية الانتخابية وفي حكومته".

واستقال ريتشارد بيلجر، المسؤول في وزارة العدل الذي كان سيشرف على مثل هذه التحقيقات، ردا على مذكرة الوزير. وكتب في رسالة بريد إلكتروني إلى زملائه يقول: "بعد أن تعرفت على السياسة الجديدة وعواقبها.. يجب أن أستقيل مع الأسف من منصبي".

وتسعى حملة ترامب، إلى الحصول على أمر قضائي طارئ في ولاية بنسيلفانيا لمنع تصديق الولاية على فوز بايدن فيها.

وقالت السكرتيرة الصحفية للبيت الأبيض، كايلي ماكناني، في مؤتمر صحفي،: "هذه الانتخابات لم تنته. الأمر أبعد من ذلك."

وأرجأت إدارة الخدمات العامة، التي تدير الوكالات الفيدرالية، السماح لمساعدي بايدن بالبدء رسميا في المرحلة الانتقالية، قائلة إنه ليس هناك "تأكيد" حتى الآن للفائز في الانتخابات.

اقرأ ايضا: حاكم بنسلفانيا يصادق على نتائج الانتخابات: الأصوات ذهبت لبايدن

ويقول المراسلون في البيت الأبيض إنه على الرغم من اعتراضات ترامب، فمن المتوقع أن يترك منصبه على مضض في يناير/كانون الثاني، وقد تحدث بالفعل عن ترشحه للرئاسة مرة أخرى في عام 2024.