مستشار النمسا يصف هجوم فيينا بالإرهابي ويستنفر قواته

مشاركة
سيباستيان كورتز سيباستيان كورتز
فيينا-دار الحياة 09:14 ص، 03 نوفمبر 2020

وصف مستشار النمسا، سيباستيان كورتز، الهجوم الذي هز العاصمة فيينا بـ "الإرهابي"، معلناً نشر قوات من الجيش وسط المدينة لحراسة المواقع العامة.

وكتب كورتز سلسلة تغريدات على حسابه تويتر تعليقاً على الأحداث في فيينا، قال فيها: "جمهوريتنا تمر بأزمة غير سهلة. أود أن أشكر كل العاملين في خدمات الطوارئ الذين يخاطرون بحياتهم، وخاصة اليوم، من أجل أمننا. شرطتنا ستتخذ إجراءات حاسمة ضد المسؤولين عن هذا الهجوم الإرهابي الشنيع".

وأشار إلى أن، الشرطة تمكنت من القضاء على أحد المهاجمين، مضيفا: "لن نسمح أبدا للإرهاب بترويعنا سنكافح بحزم هذه الهجمات بكل الوسائل الممكنة".

وتابع المستشار النمساوي: "قررت الحكومة النمساوية، لتمكين الشرطة من التركيز بشكل كامل على عملية مكافحة الإرهاب، أن تتولى القوات المسلحة بشكل فوري حراسة الممتلكات التي حرستها سابقا شرطة فيينا".

وأعرب عن تعازيه لذوي ضحايا الهجوم والمصابين، وشكر زعماء الاتحاد الأوروبي وشركاء النمسا الدوليين على تضامنهم مع بلاده.

اقرأ ايضا: لأول مرة.. البابا فرنسيس يصف مسلمي الإيغور في الصين بـ "المضطهدين"

وأعلنت السلطات النمساوية، عن وقوع هجوم "إرهابي" وسط فيينا، مساء أمس الاثنين، شمل 6 مواقع مختلفة قرب أكبر كنيس في المدينة، فيما أكدت الشرطة سقوط قتلى وجرحى بحوادث عدة لإطلاق النار.