عبر تضامنهم مع حملة إلا رسول الله .. المسيحيون العرب يرفضون الإساءة للنبي محمد

مشاركة
المطران عطا الله حنا المطران عطا الله حنا
دار الحياة 09:18 م، 27 أكتوبر 2020

على إثر نشر فرنسا رسوماً كاريكاتورية مسيئة للنبي محمد عليه السلام، تضامن آلاف المسيحيين في العالم العربي والإسلامي مع مظاهر الاحتجاجات واستمرار الحملات المطالبة بمقاطعة المنتوجات والبضائع الفرنسية.

وتحت وسمي# إلا رسول الله " و# ضد الإساءة للرسول"، نشرت الإعلامية اللبنانية ذات الديانة المسيحية في قناة الجزيرة غادة عويس تغريدة عبر موقع التواصل الاجتماعي "تويتر":" أرفض جرح مشاعر المسلمين أو تعميم الإرهاب عليهم وربطه بالإسلام".

اقرأ ايضا: ضمن حملة مزعومة لمكافحة التطرف فرنسا تأمر بتفتيش 76مسجداً

كما غرد حساب أندرو مدحت عبر تويتر:" أنا مصري مسيحي وبعلنها اللي يمس اخواتي المسلمين يمسنا إحنا كمان".

وفي ذات السياق قال المذيع اللبناني جلال شهدا مغرداً:" "أنا جلال شهدا، العربي المشرقي المسيحي، أرفض بشدة وأشجب التطاول على نبي الإسلام، الرسول محمد عليه الصلاة والسلام"، مرفقا بتغريدته صورة كتب عليها "محمد صلى الله عليه وسلم".

كما استنكر المطران عطا الله مطران حنا رئيس أساقفة سبسطية للروم الأرثوذكس في مدينة القدس، خطاب الكراهية والتطاول على المسلمين.

وغرد عبر صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" قائلاً:" "انطلاقا من قيمنا المسيحية وانتمائنا المسيحي لأعرق كنيسة في هذا العالم، فإننا نعرب عن شجبنا واستنكارنا ورفضنا لأي تطاول ينال من الرموز الدينية في كافة الأديان".

وأضاف حنا: "التطاول على إخوتنا المسلمين إنما هو أمر نرفضه وندينه جملة وتفصيلا".

 

 

اقرأ ايضا: بومبيو: أمد النزاع الخليجي طال كثيرا ولا يفيد إلا الخصوم