مجلة جامعة الإسراء للعلوم الإنسانية تحصل على تصنيف الفئة الأعلى بمعايير "أرسيف Arcif" العالمية

مشاركة
مجلة جامعة الإسراء مجلة جامعة الإسراء
غزة-دار الحياة 09:28 ص، 27 أكتوبر 2020

حصلت مجلة جامعة الإسراء للعلوم الإنسانية الصادرة عن دائرة البحث العلمي في جامعة الإسراء-غزة، على معايير اعتماد معامل التأثير والاستشهادات المرجعية للمجلات العلمية العربية أرسيف"Arcif" المتوافقة مع المعايير العالمية والتي يبلغ عددها 31 معيارًا.

وصنفت المجلة بحسب معامل أرسيف "Arcif"-وهو أحد مبادرات قاعدة بيانات "معرفة" للإنتاج والمحتوى العلمي-، ضمن تصنيف الفئة الأولى (Q1)، وهي الفئة الأعلى في تخصص العلوم الإنسانية، حيث كان معامل أرسيف "Arcif" لمجلة جامعة الإسراء للعلوم الإنسانية لسنة 2020(0.0769) مع العلم أن متوسط معامل أرسيف في تخصص العلوم الإنسانية متداخلة التخصصات على المستوى العربي كان (0.076).

اقرأ ايضا: استقبل تردد قناة الأرضية الجزائرية الجديد 2021 على القمر النايل سات

من جهته قال د. علاء محمد مطر رئيس تحرير المجلة ومدير دائرة البحث العلمي، إنَّ هذا النجاح ثمرة الجهود الكبيرة التي بذلتها إدارة الجامعة ممثلة برئيسها أ. د. عدنان الحجار في دعم مسيرة البحث العلمي في جامعة الإسراء.

وأوضح د. مطر أن الشكر موصول لأعضاء هيئة تحرير المجلة وأعضاء اللجنة العلمية على جهودهم المستمرة في الارتقاء بالمجلة ومخرجاتها البحثية المتميزة، وهذا الذي تم ترجمته بالحصول على تقييم مرتفع للمجلة من معامل "أرسيف".

كما أشار رئيس تحرير المجلة إلى أن النجاحات المتتالية التي تحققها جامعة الإسراء في المجالات كافة والبحث العلمي على وجه الخصوص، تمثل دافعًا للمزيد من التقدم الذي تشهده مسيرة الجامعة على المستوى المحلي والإقليمي والدولي، مؤكدًا أن جامعة الإسراء باتت مثالًا يحتذى به في العمل الأكاديمي والإداري والبحث العلمي. 

ويخضع معامل التأثير أرسيف"Arcif"لإشراف مجلس الإشراف والتنسيق الذي يتكون من ممثلين لعدة جهات عربية ودولية ومنها: "مكتب اليونيسكو الإقليمي للتربية في الدول العربية ببيروت، ولجنة الأمم المتحدة لغرب آسيا (الإسكوا)، ومكتبة الإسكندرية، وقاعدة بيانات معرفة، وجمعية المكتبات المتخصصة العالمية وغيرها)، بالإضافة للجنة علمية من خبراء وأكاديميين ذوي سمعة علمية رائدة من عدة دول عربية وبريطانيا.

وتحتوي معايير نشر المجلة على معايير الاتفاقيات والأعراف الدولية للتحرير، والمعايير الأساسية الفنية والعلمية المتعارف عليها، وتوقيت وتاريخ صدورها، أما الإطار العام للمحتوى التحريري يتطلب أن تكون المجلة متخصصة، وتخضع للتقييم الأولى للمحتوى. أما بخصوص التنوع العربي أو الدولي، فيتطلب ذلك أن تستهدف المجلة بمواضيعها المجتمع العربي، وأن تنوع بين بيئة المساهمين.

وبخصوص تحليل الاقتباسات/ الاستشهادات المرجعية، يلعب تحليل الاقتباسات/ الاستشهادات المرجعية دورًا هامًا في تحديد مدى تأثير هذه المجلة في البيئة العلمية والبحثية المحيطة، ويشمل هذا المحور: سياسات تحليل الاقتباسات، وتحليل الاستشهادات والاقتباس الذاتي، وتحليل الاستشهادات ونطاق التخصصات، والنطاق الزمني لتحليل الاستشهادات، وتغيرات اعتماد المجلات، والقضايا الخاصة بتحليل استشهادات المقالات.

اقرأ ايضا: قصة "حجر" سقط على منزل إندونيسي فحوّله لميليونير..!

الجدير بالذكر أن مجلة جامعة الإسراء للعلوم التطبيقية حصلت في عام 2019 على معامل التأثير العربي الذي يشرف عليه اتحاد الجامعات العربية.