اغتيال مفتي دمشق بانفجار عبوة ناسفة

مشاركة
مفتي دمشق مفتي دمشق
09:21 ص، 23 أكتوبر 2020

قالت مصادر أمنية سورية، أن مفتي دمشق وريفها اُغتيل بتفجير عبوة ناسفة في سيارته في بلدة قدسيا بريف العاصمة السورية.

وأكدت وكالة الأنباء السورية "سانا"، "استشهاد" الشيخ محمد عدنان أفيوني مفتي دمشق وريفها، إثر إصابته بتفجير عبوة ناسفة في بلدة قدسيا بريف دمشق.

اقرأ ايضا: إيران: السلاح المستخدم في اغتيال العالم النووي "صُنع في إسرائيل"

ونعت وزارة الأوقاف السورية، في بيان، مفتي دمشقي وقالت إنه "ارتقى شهيدا إثر استهداف سيارته بتفجير إرهابي غادر".

وقالت وزارة الأوقاف على صحفتها بفيسبوك:"إن العبوة كانت مزروعة في سيارة أفيوني، الذي وصفته بأنه من كبار علماء سوريا والعالم الإسلامي.

اقرأ ايضا: رداً على اغتيال زادة.. إيران تُصادق على زيادة تخصيب اليورانيوم

ولم تتبن على الفور أي جهة مسؤولية الانفجار الذي أودى بحياة أفيوني.