بومبيو عن الاعتقال الإداري للفلسطينيين: من حق إسرائيل الدفاع عن نفسها

مشاركة
ماهر الأخرس ماهر الأخرس
واشنطن - دار الحياة 12:03 ص، 22 أكتوبر 2020

اعتبر وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، أن من حق إسرائيل الدفاع عن نفسها، وذلك في معرض رده على سؤال عن موقف واشنطن إزاء مسألة الحبس الإداري للفلسطينيين، وحالة الأسير الفلسطيني ماهر الأخرس، الذي تدهورت حالته الصحية إثر إضراب عن الطعام منذ 87 يوما في سجن "عوفر" الإسرائيلي.

وسُئل بومبيو عن موقف الإدارة بشكل عام من ممارسة إسرائيل للحبس الإداري للفلسطينيين الذي يستمر أحيانا لعقود، وأيضا موقفها من حالة ماهر الأخرس: فأجاب: "ليس لدينا موقف محدد من هذه القضية، وبالتالي لن أعلق عليها، وبشأن الاعتقال الإداري، فإن هذه مسألة قديمة تم بحثها عبر الوسائل اللائقة منذ فترة زمنية طويلة، وموقفنا هو أن من حق إسرائيل الدفاع عن نفسها".

اقرأ ايضا: لقاء غير معلن بين وزيري خارجية إسرائيل والأردن ..ماذا بحث؟

ورصد مركز فلسطين لدراسات الأسرى، إصدار محاكم الاحتلال العسكرية 880 قرارا إداريا بحق أسرى فلسطينيين منذ بداية العام الجاري.

وقال المركز، في تصريح، إن المحاكم العسكرية الإسرائيلية لم تتوقف عن إصدار أوامر الاعتقال الإداري، وذلك بتعليمات من المخابرات التي تتحكم في تفاصيل هذا الملف.

وتعتقل سلطات الاحتلال الإسرائيلي في سجونها 380 أسيرا إداريا، غالبيتهم أسرى محررين قضوا فترات مختلفة داخل السجون وأعيد اعتقالهم مرة أخرى، وجُدد لمعظمهم لفترات أخرى، ومن بينهم نواب في المجلس التشريعي الفلسطيني.

والأسير ماهر الأخرس من جنين ويخوض معركة ضد الاعتقال الإداري، بإضراب مستمر عن الطعام منذ 87 يوما متتاليا، وتدهورت حالته الصحية إلى درجة خطيرة.

اقرأ ايضا: بريطانيا تُدرج القدس ككيان منفصل عن إسرائيل في إرشادات السفر

وقالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين إن الأسير الأخرس بات يعاني من حالة إعياء شديد ولا يقوى على الحركة، كما تأثرت حاستي السمع والنطق لديه، ويعاني من نوبات تشنج وألم شديد في مختلف أنحاء جسده، ومن تشوش في الرؤية وصداع شديد، وهناك تخوفات من إصابة أحد أعضاءه الحيوية بضرر كبير.