في حادثة مُشينة..أمريكية تعتدي جنسياً على ابنها في سرير مشترك

مشاركة
بريتاني رولو بريتاني رولو
واشنطن-دار الحياة 07:19 م، 18 أكتوبر 2020

في حادثة غريبة، اغتصبت امرأة أمريكية ابنها الذي يبلغ من العمر 12عاماً في سرير مشترك بينهما في منزلهم، كما حذرته من إخبار أحد بالأمر.

وصرح موقع ميرور البريطاني عن التفاصيل، حيث وُجهت تهمة الاعتداء الجنسي المشدد لـ " بريتاني رولو" من ولاية تكساس الأمريكية بعد أن اتهمها ابنها بالاعتداء عليه في العام 2018.

اقرأ ايضا: إعلان مشترك.. إسرائيل والسودان يعلنان اتفاق تطبيع العلاقات برعاية أمريكية

وبعد عامين من الحادثة، كشف الصبي عنها بعد أن ناقش ما حدث معه مع شخص آخر، وقام الشخص بإبلاغ السلطات المختصة بذلك.

وقامت الشرطة بالقبض على المتهمة التي أنكرت ما حدث، ولكنها سرعان ما اعترفت بعد ذلك باعتدائها، وأشارت إلى أنها قد أخبرت أحد جيرانها أنها مارست الجنس مع ابنها.

الجدير بالذكر، أن رولو قد احتجزت سابقاً بسبب مخالفات سرعة، وهي الآن محتجزة في سجن مقاطعة ويتشيتا، ولم يحدد موعد محاكمتها بعد، وقد غرمت بكفالة قيمتها 100ألف دولار.

اقرأ ايضا: دمشق: الطيران الاسرائيلي يُغير على مدرسة بريف القنيطرة الشمالي