على خلفية مجزرة صلاح الدين الكاظمي يتوعد الفاعلين

مشاركة
صورة أرشيفية صورة أرشيفية
بغداد_دار الحياة 08:57 م، 17 أكتوبر 2020

أفاد محافظ مدينة صلاح الدين العراقية عمار جبر خليل اليوم السبت، أن أصابع الاتهام تشير الى "جهة معروفة " في حادثة اختطاف وقتل عدد من المدنيين العُزل شمالي العاصمة العراقية بغداد.

وفي تصريحات صحفية وصف المحافظ الحادثة بأنها إعدامات ميدانية حدثت في المنطقة الواقعة بين قاطع الحشد الشعبي وفوج المغاوير التابع لوزارة الداخلية".

اقرأ ايضا: الكاظمي يبدأ جولته الأوروبية من باريس يبحث خلالها ملفات مهمة

ومن جهته قائد شرطة محافظة صلاح الدين، اللواء قنديل الجبوري:" إن شرطة الطوارئ عثرت على 8 جثث لمواطنين من أهالي ناحية الفرحاتية التابعة لقضاء بلد جنوبي تكريت من أصل 12 مدنياً تم اختطافهم من قبل قوة مسلحة مجهولة الهوية، فيما لا يعرف حتى هذه اللحظة مصير الأربعة الآخرين".

وفي ذات السياق، وجه رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي خلال اجتماع طارئ للمجلس الوزاري للأمن الوطني بإحالة مسؤولين للتحقيق على خلفية الاعتداء الإرهابي في قضاء بلد بمحافظة صلاح الدين.

وقرر الكاظمي، إحالة المسؤولين من القوات إلى التحقيق، بسبب التقصير في واجباتهم الأمنية، وملاحقة الجناة. 

اقرأ ايضا: ما دليل بومبيو على صواب قرار ترامب الانسحاب من مجلس حقوق الإنسان؟