السيسي يعين وكيلاً جديداً للأزهر

مشاركة
الدكتور محمد الضويني الدكتور محمد الضويني
القاهرة-دار الحياة 03:17 م، 16 أكتوبر 2020

أصدر الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، اليوم الجمعة، قراراً جمهورياً بتعيين وكيل جديد للأزهر الشريف، بناء على طلب شيخ الأزهر أحمد الطيب.

وتضمن القرار تعيين الدكتور محمد عبدالرحمن محمد الضويني، أمين عام هيئة كبار العلماء، التابعة للأزهر، وكيلا للأزهر الشريف لمدة عام، ويعامل معاملة الوزير من حيث الدرجة والراتب والبدلات والمعاش.

اقرأ ايضا: السيسي والبرهان يؤكدان التمسك بالتوصل لاتفاق ملزم حول سد النهضة

وفيما يلي سيرة الدكتور الضويني

- ولد الدكتور محمد عبدالرحمن محمد الضويني وشهرته "محمد الضويني" في قرية مجول بمركز سمنود بمحافظة الغربية، في ٢٩ مارس عام ١٩٦٥.

- نال الإجازة العالية "الليسانس" شعبة الشريعة والقانون من جامعة الأزهر بتقدير جيد جدا مع مرتبة الشرف عام ١٩٩٠.

- نال درجة الماجستير في الفقه المقارن بتقدير ممتاز عام ١٩٩٥، عن موضوع "تحقيق ودراسة كتاب النكاح من مخطوط تهذيب الأحكام للإمام البغوي _ فقه مقارن".

- نال درجة الدكتوراة في الفقه المقارن عام ١٩٩٨، بتقدير ممتاز مع مرتبة الشرف الأولى والتوصية بتبادل الرسالة مع الجامعات الأخرى من كلية الشريعة والقانون بجامعة الأزهر، بدراسة عنيت ببيان أحكام المذاهب الثمانية ومقارنتها والترجيح بينها ثم المقارنة مع القانون الوضعي وترجيح الاتجاه المناسب وفق مقتضيات الدليل والمصلحة.

- عين معيدا بقسم الفقه المقارن بكلية الشريعة والقانون اعتبارا من ٢٩ ديسمبر ١٩٩١،  فمدرسا مساعدا بقسم الفقه المقارن بكلية الشريعة والقانون بالقاهرة عام ١٩٩٥، ثم مدرس بقسم الفقه المقارن بكلية الشريعة والقانون اعتبارا من ١٩٩٨، كما عمل أستاذا مساعدا في أكاديمية السلطان قابوس لعلوم الشرطة بسلطنة عمان اعتبارا من سبتمبر ٢٠٠٢، وأستاذا مساعدا بكلية الشريعة والقانون بجامعة الأزهر بالقاهرة اعتبارا من ٢٠٠٤،  ثم أستاذ مشارك في أكاديمية السلطان قابوس لعلوم الشرطة بسلطنة عمان منذ سبتمبر ٢٠٠٤ وحتى سبتمبر ٢٠٠٧.

كما عين أستاذا مشاركا للشريعة الإسلامية والفقه المقارن بمعهد دبي القضائي اعتبارا من يونيو ٢٠١٤ وحتى سبتمبر ٢٠١٦، وأستاذا للفقه المقارن بكلية الشريعة والقانون بجامعة الأزهر اعتبارا من أكتوبر ٢٠١٧، ورئيسا لقسم الفقه المقارن بكلية الشريعة والقانون بجامعة الأزهر في مارس ٢٠١٨.

وعين وكيلا لكلية الشريعة والقانون بجامعة الأزهر بالقاهرة لشئون التعليم والطلاب اعتبارا من ديسمبر ٢٠١٩، ثم عين رئيسا لأكاديمية الأزهر العالمية لتأهيل وتدريب الأئمة والوعاظ وباحثي الفتوى في يناير ٢٠٢٠، وأمينا عاما لهيئة كبار العلماء في إبريل ٢٠٢٠.

اقرأ ايضا: السيسي يرحب بالاتفاق السوداني الإسرائيلي

ونشرت له العديد من الأبحاث والدراسات.