جريمة مروعة تهز الأردن: بتر يدي طفل وفقئ عينيه

مشاركة
جريمة الأردن جريمة الأردن
09:12 م، 13 أكتوبر 2020

استفاق الأردنيون اليوم الثلاثاء على جريمة مروعة، بعد أن تعرض طفل لبتر يديه وفقئ عينيه ورميه في الشارع بعد اختطافه في منطقة الشرق بمحافظة الزرقاء شمالي شرق العاصمة عمّان.

وبحسب وسائل إعلام محلية في الأردن، هرعت القوات الأمنية لمكان العثور على الطفل حيث أبلغ عنه مواطنون، وعند الوصول للموقع تبين أنه حدث يبلغ من العمر 16 عامًا، ويعاني من بتر في يديه الاثنتين من منطقة الرسغ، وفقئ عينيه الاثنتين على إثر جريمة قتل سابقة في مخيم الزرقاء.

وذكرت وسائل الإعلام أن الضحية يعتبر ابن القاتل حيث تم اسعافه الى مستشفى الزرقاء الحكومي من قبل الدفاع المدني، وحالة الاصابة سيئة وبوشرت التحقيقات للوقوف على ملابسات القضية وإلقاء القبض على الجاني.

وقد أثارت القضية الرأي العام الأردني والعربي خاصةً مع انتشار فيديو على الانترنت لتعذيب الطفل إلا أنه السلطات منعت تداوله وجرى حذفه.

وطالب الأردنيون السلطات بإعدام مرتكبي هذه الجريمة المروعة بحق الطفل.

اقرأ ايضا: تفاصيل جريمة تهز ولاية أمريكية: أب يغتصب طفلته حتى الموت