سبب صادم يدفع روسية لبيع رضيعها مقابل 3 آلاف دولار

مشاركة
روسية تبيع طفلتها روسية تبيع طفلتها
03:26 م، 12 أكتوبر 2020

ألقت السلطات الروسية القبض على أم حاولت بيع رضيعها حديث الولادة، ليس لوضعها المادي الصعب وعدم قدرتها على الاعتناء بل لسبب صادم.

فقد حاولت هذه الأم بيع طفلتها حديثة الولادة مقابل 3000 جنيه إسترليني (3.905 دولار أمريكي) لشراء مع زوج جديد من الأحذية.

اقرأ ايضا: "جاست آنت" متجر مخصص لبيع النمل في سنغافورة

وكشفت صحيفة "ميرور" البريطانية، فقد اعتقلت السلطات الروسية "لويزا جادجييفا" (25 عامًا) التي تقطن في العاصمة موسكو لمحاولتها بيع مولودتها الجديدة في السوق السوداء.

وقد أعلنت الأم عن ابنتها الصغيرة قائلة إنها كانت تبحث عن أبوين بالتبني مقابل الحصول على 3000 جنيه إسترليني.

وعبر كمين مدروس، تمكنت قوات الأمن من القبض على الأم والتي تبين بأن لديها ثلاثة أطفال آخرين.

ويُظهر مقطع فيديو لحظة القبض على "غادزييفا" وهي تخفي رأسها في حالة من العار بينما كان المحققون يستجوبونها.

وقبل أن تتدخل الشرطة، التقت مجموعة مرسلة من قبل الشرطة بالمرأة وسعت إلى إقناعها بعدم بيع الطفلة البالغة من العمر أسبوعًا واحدًا، وقالت المجموعة، التي تظاهرت بأنها مشترون محتملون: "حاولنا بكل طريقة ممكنة أن نشرح لها أن الظروف السيئة والخطيرة تنتظر الطفلة.

وتابعت: "لقد حذرنا من تسليم الطفل إلى الغجر، لكنها لم تكن مهتمة بما سيحدث [لابنتها]".

اقرأ ايضا: رقم صادم: مليار شخص يعانون من الاضطرابات النفسية

جدير بالذكر أن شقيقة الأم قامت بإبلاغ الشرطة ما تريد شقيقتها القيام به قبل أيام؛ فجاءت تحريات الشرطة إيجابية وتأكدوا أنها تريد بيع الطفلة بالفعل وقاموا بإلقاء القبض عليها وسحب حضانة الطفلة منها وحبسها.