مش عايزين لمجرد في مصر .. هاشتاق يجتاح مواقع التواصل

مشاركة
hJf1oMZE hJf1oMZE
03:19 م، 12 أكتوبر 2020

نجحت حملة كبيرة على مواقع التواصل الاجتماعي، ضد المغنى المغربي سعد لمجرد، في حذف إعلانات لحفل غنائي سيقام في مصر بعد اشتعال هاشتاق #مش_عايزين_لمجرد_في_مصر.

فقد اضطر مسرح "كايرو شو"  إلغاء إعلانات حفل لمجرد، كما حذف المناسبة من الموقع المخصص لحجز التذاكر الكترونيا، والتي كان مقررا إقامتها في القاهرة في ديسمبر القادم، بمناسبة مرور عامين على تأسيس المسرح.

وقد شن نشطاء مصريون ومهتمون حملة كبيرة على مواقع التواصل الاجتماعي لمنع حفل لمجرد في القاهرة، بدعوى "تهامه في 3 قضايا اغتصاب في الولايات المتحدة وفرنسا والمغرب، وودشن الناشطون وسم " #مش_عايزين_لمجرد_في_مصر" الذي تصدر مواقع التواصل في مصر خلال الساعات الماضية.

ويتساءل النشطاء عن سبب السماح لمجرد بدخول مصر رغم أنه ممنوع من دخول السعودية و "بلده" المغرب.

فيما يؤكد آخرون أن قضيتهم ليست دولة مقابل دولة، إنما رفضهم لشخص مغربي ليس لها علاقة برفض الدولة برمتها.

وقد كتبت صفحة باسم دانتيلا : نبذة عن الفنان العالمي سعد لمچرد:

١- ٣ قضايا اغتصاب لثلاثة فتيات ما بين ٢٠١٦ و ٢٠١٧.

٢- تم إيداعه في السجن لمدة شهرين ونصف وبقي تحت المراقبة القضائية طول مدة التحقيق.

٣- تم إحالته في يناير ٢٠٢٠ إلى المحاكمة الجنائية في فرنسا بتهمة اغتصاب فتاة عام ٢٠١٧

فيما كتبت روان : ياريت لو عندكم سلطة اكبر من مقاطعة المغتصب تستخدموها، تويت واحدة بالهاشتاج هتدعم موقف الرفض من وجود شخص سادي مغتصب سبق و أدين وسُجن و دلوقتي جاي يغني في مصر وبيساعدوه يرجع يغني ويبقى مقبول تاني عند الشعب العربي اللي للأسف بيدعم المغتصبين.

 وقال أحد النشطاء: " بلد عايشة بقالها 4 شهور في موجة من فضائح وحوادث التحرش والاغتصاب تروح تجيب serial rapist متهم ف قضايا دولية يعمل حفلة؟ الناس اللي نظمت الموضوع ده قمة ف الغباء والانحطاط".

كما تداول الرواد صورة للفنان المغربي مكتوب عليها "مغتصب"، وأشار بعض الرواد إلى المفارقة بين السماح لمجرد بالغناء، ومنع فرقة مشروع ليلى، بسبب رفع بعض أفراد الجمهور علم المثليين في إحدى حفلاتها.