الأسد: الوجود الروسي بسوريا يحافظ على توازن القوى لمواجهة أمريكا

مشاركة
بشار الأسد بشار الأسد
دمشق-دار الحياة 08:56 م، 05 أكتوبر 2020

أكد الرئيس السوري بشار الأسد، أن استمرار الوجود العسكري الروسي في سوريا، سيساعد في مواجهة النفوذ الغربية في المنطقة العربية .

وقال الأسد في الذكرى الخامسة للوجود الروسي في سوريا: إن وجود القاعدتين الروسيتين الرئيسيتين في دمشق لهما أهمية في مواجهة التدخل الغربي في المنطقة .

اقرأ ايضا: معارك المليارات تشتد بين رامي مخلوف وزوجة الأسد

وأضاف، إن "هذا التوازن الدولي بحاجة لدور روسي.. ومن الناحية العسكرية لابد من وجود قواعد عسكرية"، مؤكداً أن بلاده تستفيد من هذا التوزان لمواجهة الهيمنة الأمريكية على المنطقة، وفق تعبيره .

وتسيطر القوات العسكرية الروسية على قاعدة حميميم في سوريا، وكذلك منشأة طرطوس البحرية ، حيث تقوم القوات من حين لآخر بتنفيذ عمليات عسكرية داخل البلاد مساندةً للجيش السوري على الأرض في مواجهة المعارضة المسلحة .

اقرأ ايضا: مقتل متشددين من "القاعدة" في غارة أمريكية بسوريا

وتؤكد الولايات المتحدة ومؤيدو المعارضة السورية، أن القصف الروسي والنظام على مناطق تخضع لسيطرة المعارضة يرقى إلى مستوى جرائم الحرب، وأن البلدين يتحملان مسؤولية نزوح ملايين السوريين ووفاة الآلاف منهم، فيما تنفي موسكو ودمشق أي قصف عشوائي للمدنيين وتقولان إنهما يواجهان التنظيمات الإسلامية المتشددة التي تصفها بـ "الإرهابية" .