العفو الدولية تدعو الملك سلمان للإفراج فوراً عن قيادي بحماس

مشاركة
محمد الخضري ونجله محمد الخضري ونجله
الرياض - دار الحياة 07:57 م، 05 أكتوبر 2020

دعت منظمة العفو الدولية، خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، إلى ضمان الإفراج عن المسؤول السابق عن العلاقات بين المملكة وحركة "حماس" الدكتور محمد الخضري، ونجله هاني، "فورا من دون قيد أو شرط".

وقالت العفو الدولية في عدة تدوينات على حسابها على موقع "تويتر":"إن الدكتور محمد الخضري (81 عاما) ونجله الدكتور هاني، معتقلان منذ أكثر من عام في السعودية"، لافتةً إلى أن الخضري عرضة لخطر كبير بسبب فيروس كوفيد_19، ويتطلب رعاية طبية وعلاج من السرطان.

اقرأ ايضا: ما الخطوة التي رفضها محمد بن سلمان خشية قتله؟

وأضافت:"أنه خلال فترة الاعتقال تعرض الدكتور محمد الخضري وابنه هاني الخضري، لانتهاكات جسيمة لحقوقهما الإنسانية، بما في ذلك الإخفاء القسري والاعتقال التعسفي والاحتجاز بمعزل عن العالم الخارجي داخل الحبس الانفرادي، ولم يحظ الرجلان بأي تمثيل قانوني منذ اعتقالهما."

وعقدت المحكمة الجزائية السعودية، اليوم الإثنين، جلسة ثانية لمحاكمة كل من الدكتور محمد الخضري، الذي يتولى تمثيل حركة "حماس" بصفة سياسية لدى السعودية منذ عام 1992، وفق اتفاق ثنائي بين الحركة وسلطات المملكة بالسعودية، ونجله هاني الخضري الأستاذ السابق بإحدى جامعات المملكة.

اقرأ ايضا: الملك سلمان يصدر سلسلة أوامر ملكية هامة

وقال حساب معتقلي الرأي، عبر موقع التواصل الاجتماعي "تويتر": "إن المحكمة عقدت الأحد الماضي، جلسة محاكمة لستة معتقلين فلسطينيين وأردنيين، بدعوى دعم المقاومة الفلسطينية".