إثيوبيا: لولا تعبئة سد النهضة الأولى لكانت كارثة الفيضان أشد وأسوأ

مشاركة
سد النهضة الإثيوبي سد النهضة الإثيوبي
أديس أبابا_دار الحياة 09:43 م، 04 أكتوبر 2020

قال وزير الري الإثيوبي سيليشي بيكيلي، اليوم الأحد أنه لولا التعبئة الأولى لسد النهضة الذي تشيده إثيوبيا على النيل الأزرق، لكانت كارثة فيضان السودان الذي دمر آلاف المنازل وشرد عشرات الآلاف من المواطنين في السودان أشد سوءاً.

وغرد بيكيلي عبر صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" قائلاً: "لولا التعبئة الأولى لسد النهضة بـ 4.9 مليار متر مكعب من المياه لكانت كارثة الفيضان في السودان أكثر شدة"، مشيراً إلى أن السد ليس مجرد مصدر لتوليد الكهرباء بالمنطقة".

اقرأ ايضا: ترامب: مصر قد تلجأ إلى تفجير سد النهضة

وأوضح بيكيلي:" أن سد النهضة الإثيوبي له أهمية كبيرة في تنمية الطاقة المتجددة، بالإضافة إلى الفوائد التي تعود على بلدان المنطقة في إدارة الفيضانات والجفاف، وتوفير المياه وإدارتها".

الجدير بالذكر، أن الدفاع المدني السوداني أعلن في منتصف سبتمبر(أيلول) الماضي، عن وفاة 121شخصاً بسبب الفيضانات والسيول، كما أن أضراراً كبيرة لحقت بالأراضي الزراعية.

اقرأ ايضا: إثيوبيا تقرر توسيع جمع التبرعات لاستكمال بناء سد النهضة