القمل يأكل طفلة وهي حية واتهامات للوالدين بالتسبب بالقتل

مشاركة
الطفلة كايتلين يوزفياك الطفلة كايتلين يوزفياك
دار الحياة- وكالات 06:46 م، 02 أكتوبر 2020

أفادت وسائل إعلام، بمصرع طفلة أمريكية بعد تعرضها للدغات من حشرات القمل في شعرها، ما أدى لإصابتها بنوبة قلبية أودت بحياتها.

وذكرت صحيفة "ذا صن" البريطانية، أن الطفلة كايتلين يوزفياك (12عاماً) تعيش في مدينة ماكون_جورجيا، أصيبت بفقر في الدم بعد إصابتها من لدغات القمل القاتلة لمدة ثلاث سنوات.

وأضافت الصحيفة، أنه تم توجيه تهمة القتل من الدرجة الثانية لوالد الطفلة جوي يوزفياك، 38 عامًا، ووالدتها "ماري كاثرين هورتون"، 37 عامًا، بسبب إهمالهما لطفلتهما الصغيرة، وإجبارها على النوم في غرفة متسخة، وعلى أثاث وسرير مليء بالحشرات.

وأكد مكتب التحقيقات بمدينة جورجيا أن حالة الطفلة كاتلين المليئة بالقمل، كانت أسوأ حالة رأوها على الإطلاق، حيث إن الطفلة لم تستحم قبل وفاتها بأسبوع كامل.

وأظهرت نتائج التشريح الأولية، أن هذه الحالة تم أكلها وهي على قيد الحياة من قبل حشرات القمل الذي سدد لها لدغات قاتلة أصيبت على أثرها بنوبة قلبية وفقر الدم الحاد، بالإضافة إلى انخفاض كبير في مستويات الحديد بالدم.

وبحسب بيانات صادرة عن منظمة الأسرة والطفل بجورجيا، فإن شقيقي الطفلة الضحية تم إبعادهم عن المنزل قبل وفاة كايتلين بشهرين، بسبب الظروف الصحية في المنزل، وحينها تم إيداع الطفلة عند أحد أقاربها، وعادت مرة أخرى لمنزل والديها بعد ستة أيام فقط من إبعادها.

وأكدت المنظمة، أنه لم يكن لديها معلومات حول هذه الأسرة حتى سماعها بنبأ وفاة الطفلة، وجراء ذلك انتقدت جدة الطفلة الأخصائيين الاجتماعيين التابعين لمنظمة الأسرة والطفل، واتهمتهم بالتقصير والإهمال في حق صحة وسلامة الطفلة.

اقرأ ايضا: هذا ما فعله كريم إزالة شعر في طفلة صغيرة..!

وقال معلمون في مدرسة "كليفتون ريدج" المتوسطة، إن الطفلة كايتلين كانت لطيفة ومهذبة، وذات سلوك حسن.