للمرة الثالثة: تأجيل الحوار الليبي بالمغرب لأجل غير مسمى

مشاركة
الحوار الليبي الحوار الليبي
12:00 ص، 01 أكتوبر 2020

تأجلت للمرة الثالثة على التوالي، جلسات الحوار السياسي بين مجلس النواب ومجلس الدولة الليبيين، في مدينة بوزنيقة المغربية، لأجل غير مسمى.

وعزت مصادر ليبية سبب التأجيل إلى اعتراض وفد مجلس النواب الليبي، على تغيير مجلس الدولة لبعض أعضائه الذين شاركوا في الجولة الأولى من الحوار، يومي 5 و 6 سبتمبر الجاري، دون إبلاغ وفد مجلس النواب"، إضافة إلى "عدم تحديد جدول الأعمال".

اقرأ ايضا: واشنطن عن تسمية الحريري رئيس للوزراء: لم نتدخل لأجل أحد

من جانبه، أعلن الناطق الرسمي باسم المجلس الأعلى للدولة في ليبيا، تأجيل سفر رئيس المجلس خالد المشري إلى المغرب، مع استمرار المشاورات بين وفدي الحوار للوصول إلى توافقات.

وعُقد لقاء بين وفدي المجلسين في 5 و6 سبتمبر/أيلول، تم الاتفاق فيه على طريقة اختيار مرشحي المناصب السيادية التي تخص المؤسسات الكبرى التابعة للدولة، ومنها المؤسسة الوطنية للنفط والبنك المركزي ودائرة المحاسبات والنيابة العامة القضائية.

وكان من المقرر أن تُعقد الجولة الثانية للحوار، الأحد الماضي، 27 سبتمبر، ثم تم تأجيلها فيما بعد، لأسباب لوجيستية، حسبما تم الإعلان في حينها.

لكن تم إرجاؤها للمرة الثانية، الثلاثاء، دون إبداء الأسباب، وسط أنباء عن تغيير أعضاء وفد مجلس الدولة المشارك في الجولة الثانية لمفاوضات المغرب.

اقرأ ايضا: الأمم المتحدة: أطراف الصراع الليبي يتوصلون إلى اتفاقيات مبدئية

وقال السفير الليبي في المغرب، عبدالمجيد غيث، إن رئيس مجلس النواب عقيلة صالح، ورئيس مجلس الدولة الاستشاري خالد المشري، قد يحضران التوقيع على الاتفاق النهائي، الخميس المقبل، إذا أحرزت المفاوضات تقدما.