بالصور.. فتاة تعود إلى الحياة بعد غيبوبة 9 أشهر.. ما قصة اللاعب الذي أيقظها؟!

مشاركة
إيلينيا ماتيلي إيلينيا ماتيلي
روما-دار الحياة 01:21 ص، 30 سبتمبر 2020

توجه أسطورة نادي روما الإيطالي "فرانشيسكو توتي" إلى المستشفى لزيارة فتاة استفاقت من غيبوبة أصابته منذ 9 أشهر، بعد سماعها تسجيل صوتي له.

وتعد إيلينيا ماتيلي(19 عامًا)، إحدى الفتيات المشجعات لنادي لاتسيو الإيطالي، حيث دخلت في غيبوبة بعد إصابتها خلال حادث سير مروع ذهب ضحيته أحد أصدقائها في ديسمبر الماضي.

اقرأ ايضا: فيديو.. قائد طائرة يلغي رحلته إلى ماليزيا ليعيد راكبة نسيت رضيعها في صالة المغادرة بجدة

وأرسل اللاعب توتي تسجيل صوتي لـ"إيلينا" قال فيه: "إيلينا لا تستسلمي، تستطيعين القيام بذلك، كلنا معك"، وفجأة استجابت لصوته واستيقظت من غيبوبتها.

ووعد توتي إيلينا، بالتواصل معها وزيارتها في مستشفى جيميلي، حيث تتعافى من الحادثة التي تعرضت لها.

وصرح توتي للصحفيين بعد ساعة ونصف من لقائه بالفتاة قائلاً: "لقد ابتسمت لي، غمرتني وبدأت بالبكاء. كان اللقاء مثيًرا مع إيلينيا وعندما تخرج من المستشفى سنلتقي مجددًا".

من جهته قال والد "إيلينيا": "يتعين علي توجيه الشكر إلى صديق شقيقتي الذي جاءته فكرة الاتصال بـ(توتي) للقيام بتسجيل صوتي له".

وأضاف الوالد: "وافق توتي على الفور، هو شخص طيب القلب، التحدث إليه اليوم في المستشفى كان بمثابة التكلم مع شقيق".

يذكر أن"إيلينيا" لا تزال عاجزة على الكلام، إلا أنها تستطيع التعبير عن مشاعرها من خلال حركات اليدين والتعبير بكلمات على جهاز لوحي.

اقرأ ايضا: بعد اعتقالها.. ناشطون كويتيون يطلقون حملة لمساندة المتحولة جنسيًا مها المطيري