حقيقة وفاة السياسي العراقي مشعان الجبوري بفيروس كورونا مؤسس قناة الزوراء

مشاركة
مشعان الجبوري مشعان الجبوري
بغداد_دار الحياة 03:54 م، 28 سبتمبر 2020

تداول الناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي خلال الساعات القليلة الماضية خبر وفاة السياسي العراقي مشعان الجبوري بعد أت تدهورت حالته الصحية نتيجة إصابته بفيروس كورونا.

وتسبب خبر وفاة مشعان الجبوري ضجة كبيرة على منصات مواقع التواصل وخاصة "تويتر"، ما دفع الكثيرون للتساؤل عن حقيقة الوفاة والتواصل مع أسرة مشعان الجبوري من أجل معرفة صح تلك الانباء,

اقرأ ايضا: اتهام خامس لحفيد مؤسس جماعة الإخوان بالاغتصاب

ولم يصدر حتى الان اى تعليق رسمي ينفي أو يؤكد وفاة مشعان الجبوري سواء من أسرته أو حتى من المقربين أو من وسائل الإعلام في العراق، حيث أصيب السبت الماضي بفيروس كورونا.

وغرد مشعان الجبوري على حسابه الخاص على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر":" أظهرت نتائج ثلاث مسحات في ثلاثة مختبرات رصينة أنني مصاب بكورونا، وبذلك يكون الفيروس قد نجح في التسلل إلى جسدي رغم التحصينات التي أحطت نفسي بها".

وأضاف :" سأتصدى له متسلحا بكل ما وفره الطب من أدوية وإيماني كبير بأني سأهزمه".

الجدير بالذكر، أن مشعان الجبوري كان يقيم في سوريا ثم عاد إلى مسقط رأسه العراق، وهم من مواليد بلدة الشرقاط في مدينة الموصل، حيث فر من العراق  خلال الحرب العراقية الإيرانية واستقر في سوريا، ثم عاد إلى العراق بعد سقوط صدام حسين لعين محافظ نينوي فترة قصيرة.

وأسس مشعان الجبوري قناة الزوراء، ثم عاد إلى سوريا مرة أخرى بعد اتهامه بالتعاون مع جماعات إرهابية مناهضة للدولة العراقية، ليؤسس بعدها قناة الرأي والتي اشتهرت بدعمها للقذافي، الا أن النظام السوري أغلق القناة، ثم عاد للعراق بعد عفو السلطات العراقية عند وقام بفتح قناة الشعب.