الصالحي: ضغط أمريكي على السودان لقبول توطين لاجئين فلسطينيين على أرضه

مشاركة
بسام الصالحي بسام الصالحي
رام الله_دار الحياة 08:23 ص، 27 سبتمبر 2020

كشف عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، أمين عام حزب الشعب الفلسطيني بسام الصالحي مساء أمس السبت، عن محاولات أمريكية لدفع السودان نحو قبول توطين لاجئين فلسطينيين على الأراضي السودانية .

وقال الصالحي في تصريحات صحفية: إن "مصادر خاصة" لم يسمها أطلعته على حوارات التطبيع مع السودان التي تقوم بها واشنطن وإسرائيل، والتي تضمنت استعداد السودان لتوطين اللاجئين الفلسطينيين على أرضه، في إطار  خطة ترامب للسلام المزعوم "صفقة القرن" .

وحذر الصالحي من مؤامرة تحاك ضد القضية الفلسطينية، وأن الأمر لن يتوقف على تطبيع العلاقات فقط ، داعياً السودان إلى رفض الإنجرار خلف المخططات الأمريكية الإسرائيلية، حفاظاً على مصالحه أولا ومستقبله .

ولم يصدر عن الخرطوم حتى اللحظة أي تعليق منها على تصريحات المسؤول الفلسطيني المفاجئة، رغم أن السودان نفى أكثر من مرة اعتزامه التطبيع مع إسرائيل.

يشار إلى أن مسؤولين أمريكيين، أجروا محادثات في أبوظبي مع رئيس مجلس السيادة السوداني الإنتقالي عبدالفتاح البرهان الأربعاء الماضي، من أجل فتح صفحة جديدة في عدد من القضايا، أبرزها "السلام العربي" والتطبيع مع إسرائيل.