البرهان يتحدث عن "فرص سانحة" لإزالة السودان من قائمة الإرهاب

مشاركة
رئيس مجلس السيادة عبد الفتاح البرهان رئيس مجلس السيادة عبد الفتاح البرهان
الخرطوم - دار الحياة 03:42 م، 26 سبتمبر 2020

أكد رئيس مجلس السيادة بالسودان عبد الفتاح البرهان، أن هناك "فرصاً سانحة" لإزالة اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب، داعياً إلى اغتنام تلك الفرص.

وقال البرهان، في كلمة خلال مؤتمر اقتصادي عقد اليوم في الخرطوم، إن إزالة السودان من قائمة الإرهاب، يتيح له الإندماج في المجتمع الدولي، وإعادة بناء علاقات السودان الخارجية بما يعزز المصلحة الوطنية، مشدداً على أن السودان يُعاني من تدهور اقتصادي بلغ ذروته في تلك المرحلة.

اقرأ ايضا: البرهان عن تطبيع السودان: الفلسطينيون اعترفوا بإسرائيل في أوسلو

وتناقش مؤسسات الحكم الانتقالي في السودان موضوع التطبيع مع إسرائيل، بعد طرحه في مباحثات مع مسؤولين أمريكيين التقاهم رئيس مجلس السيادة الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان، في الإمارات الاسبوع الماضي.

وكان البرهان التقى قبل شهور رئيس وزراء إسرائيل بنيامين نتنياهو في أوغندا، لكن الحكومة الانتقالية قالت إنها غير مخولة باتخاذ قرار بشأن التطبيع.

وبدا أن ربط الولايات المتحدة قرار إزالة السودان من قائمة الإرهاب، بمسألة التطبيع مع إسرائيل، سيدفع في هذا الاتجاه، خصوصاً أن مجلس السيادة أعلن رسمياً أن البرهان بحث مع المسؤولين الأمريكيين "مستقبل السلام العربي الإسرائيلي"، الذي يؤدي إلى استقرار المنطقة، ويحفظ حق الشعب الفلسطيني في إقامة دولته، وفقاً لرؤية حل الدولتين، و "الدور الذي يُنتظر أن يلعبه السودان في سبيل تحقيق هذا السلام".

اقرأ ايضا: مصادر: رفع السودان من قائمة الإرهاب مقابل التطبيع مع إسرائيل خلال أيام

وطلب وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، الكونغرس الإسراع في خطوات رفع السودان من قائمة الإرهاب، كما أعلنت الحكومة السودانية أن مبالغ التعويضات المطلوبة لأسر ضحايا تفجيرات المدمرة الأمريكية "كول" و سفارتي الولايات المتحدة في نيروبي ودار السلام جاهزة، وأن الحكومة في انتظار تشريع أمريكي يُحصن الحكومة السودانية ضد رفع أي قضايا أخرى من أجل إنهاء هذا الملف.