بموافقة "صامتة" من حزب الله..

تقارير عن قرب مفاوضات ترسيم الحدود البحرية بين لبنان وإسرائيل

مشاركة
صورة أرشيف صورة أرشيف
تل أبيب_دار الحياة 08:15 ص، 26 سبتمبر 2020

كشفت صحيفة إسرائيلية، أن مفاوضات ستجري بين لبنان وإسرائيل حول ترسيم الحدود البحرية للبلدين، وذلك عقب الإنتهاء من الأعياد اليهودية، بعد نجاح الوساطة الأمريكية في إحداث توافق بين البلدين .

وقالت القناة العبرية الـ 12: إن حزب الله أعطى موافقة "صامتة" على هذا الأمر، فيما تترقب الأوساط تعليق الأمين العام للحزب حسن نصر الله على الخطوة.

وأشارت القناة إلى أن نجاح الإتفاق على ترسيم الحدود سيُساهم في تقليص مخاطر تعرض منصات الغاز الطبيعي الإسرائيلية المجاورة للحدود البحرية اللبنانية، لمخاطر العمليات المعادية، وسيتيح تسريع وتيرة عمليات إنتاج الغاز الطبيعي في المنطقة محل النزاع.

ولفتت القناة إلى أن إسرائيل ولبنان توصلتا إلى توافق في نهاية مفاوضات استمرت سنوات طويلة، وقبلتا الدخول في محادثات بشأن ترسيم الحدود البحرية بين البلدين.

وأكدت القناة، نقلاً عن مصادر مطلعة على الملف، أن المحادثات الرسمية ستنطلق فور انتهاء الأعياد اليهودية في قاعدة تابعة لقوة الأمم المتحدة المؤقتة "اليونيفيل" في بلدة الناقورة، برعاية ممثل رفيع المستوى عن الإدارة الأمريكية، وبحضور ممثل للأمم المتحدة.

وحسب ما أوردته القناة الإسرائيلية: "تراجع اللبنانيون عن الموافقة على الدخول في مفاوضات منذ أكثر من عقد، بينما جاءت الوساطة الأمريكية هذه المرة لتبدل الصورة، إذ يتوقع أن يعرض الرئيس الأمريكي دونالد ترامب توافقا جديدا يشير إلى مساهماته بشأن العلاقات بين إسرائيل والعالم العربي".

وأوضحت القناة الإسرائيلية أن اتفاق ترسيم الحدود البحرية بين لبنان وإسرائيل سيتيح تسريع وتيرة عمليات التنقيب وإنتاج الغاز الطبيعي في المياه الإقتصادية للبلدين، وأيضاً سيخفف الأمر من حدة المخاطر بشأن عمليات عسكرية عدائية تستهدف منصات الغاز الإسرائيلية بالبحر المتوسط، في إشارة إلى المخاوف الإسرائيلية من عمل "عدائي" من قبل حزب الله.