السودان يحسم قراره بخصوص التطبيع قريباً

مشاركة
رئيس مجلس السيادة بالسودان ووزير خارجية أمريكا (أرشيف) رئيس مجلس السيادة بالسودان ووزير خارجية أمريكا (أرشيف)
الخرطوم - دار الحياة 02:44 م، 23 سبتمبر 2020

تعقد مؤسسات الحكم الانتقالي في السودان اجتماعا اليوم لمناقشة نتائج زيارة رئيس مجلس السيادة الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان، إلى الامارات، والتي بحث خلالها مع مسؤولين أمريكيين، "دور السودان في تحقيق السلام العربي الإسرائيلي"، حسب بيان رسمي.

ولم يعلن السودان رسمياً أنه تمت في الامارات مناقشة مسألة التطبيع مع إسرائيل، لكن يظهر من الحديث عن "الدور في السلام العربي الإسرائيلي" أن الأمر يتعلق باللحاق بقطار التطبيع، غير أن مجلس السيادة وضع الأمر في عهدة مؤسسات الحكم الانتقالي.

اقرأ ايضا: السودان: التطبيع يثير انقساماً شعبياً وارتباكاً حكومياً

وقال مجلس السيادة الانتقالي إن رئيسه الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان، عاد اليوم إلى الخرطوم قادماً من الإمارات، بعد أن قاد وفد السودان في مباحثات مع الجانب الأمريكي، استغرقت ثلاثة أيام، واتسمت بالجدية والصراحة، في مناقشة عدد من القضايا ذات الاهتمام المشترك، وعلى رأسها قضية رفع أسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب، والقيود التي تفرضها الولايات المتحدة على السودانيين مثل حرمانهم من برنامج التأشيرات العشوائية للحصول على إقامة في أمريكا (قرعة اللوتري).

وأوضح مجلس السيادة أن البرهان مع المسؤولين الأمريكيين عددا من القضايا الاقليمية، وفي مقدمتها "مستقبل السلام العربي الإسرائيلي"، الذي يؤدي إلى استقرار المنطقة، ويحفظ حق الشعب الفلسطيني في إقامة دولته، وفقاً لرؤية حل الدولتين، و "الدور الذي يُنتظر أن يلعبه السودان في سبيل تحقيق هذا السلام".

اقرأ ايضا: مصادر: رفع السودان من قائمة الإرهاب مقابل التطبيع مع إسرائيل خلال أيام

وأكد مجلس السيادة أنه سيتم عرض نتائج المباحثات "على أجهزة الحكم الانتقالي" (مجلسي السيادة والوزراء)، لمناقشتها والوصول إلى رؤية مشتركة حولها تحقق مصالح وتطلعات الشعب السوداني.