تحقيق أممي بشأن انتهاك حقوق الإنسان في فنزويلا

مشاركة
فنزويلا فنزويلا
07:18 م، 16 سبتمبر 2020

أعلن عضو البعثة الدولية المستقلة للأمم المتحدة لتقصي انتهاكات حقوق الإنسان في فنزويلا، بول سايلز، أن التحقيق بشأن انتهاك حقوق الإنسان في فنزويلا قد يحال إلى المحكمة الجنائية الدولية إذا لم تتمكن سلطات البلد من إجراء تحقيق مستقل وشامل.

وقال سايلز في مؤتمر صحفي: "نتطلع إلى أن تجري السلطات الفنزويلية تحقيق دقيق ومستقل في جميع الانتهاكات، ومعاقبة المتورطين. ولكن في حال عدم قيامهم بهذا الأمر، فسيتم نقل هذا الملف إلى محكمة الجنائية الدولية".

اقرأ ايضا: مصرف الامارات المركزي لم يمنع انتهاك العقوبات على إيران

وأصدرت اللجنة المستقلة لحقوق الإنسان في فنزويلا، في وقت سابق من اليوم الأربعاء، تقريرها الأول، قائلة إن القيادة وقوات الأمن الفنزويلية خططت وارتكبت العديد من انتهاكات حقوق الإنسان منذ عام 2014، ويمكن اعتبار بعضها جرائم ضد الإنسانية.

وكان مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة، وافق على تشكيل بعثة دولية لتقصي الحقائق لتوثيق الانتهاكات في فنزويلا. وتبنى المجلس القرار بإجمالي 19 صوتا مقابل معارضة سبعة وامتناع 21 عن التصويت في اليوم الأخير من دورة دامت ثلاثة أسابيع.

اقرأ ايضا: رئيس فنزويلا يعلن توقيف جاسوس تابع للجيش الأمريكي

وقالت وزارة الخارجية الفنزويلية إنها "ترفض تسييس آليات مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة، وإن إقامة هذه البعثة تهدد المؤسسات الشرعية للدولة الفنزويلية".