مستشار أردوغان يغازل القاهرة: الجيش المصري عظيم

مشاركة
ياسين أقطاي مستشار الرئيس التركي ياسين أقطاي مستشار الرئيس التركي
أنقرة - دار الحياة 07:38 م، 13 سبتمبر 2020

أكد مستشار الرئيس التركي، ياسين أقطاي، ضرورة التواصل بين بلاده ومصر رغم الخلافات بين الرئيسين رجب طيب أردوغان وعبد الفتاح السيسي، وأشاد بالجيش المصري، واصفا أياه بأنه "جيش عظيم".

وقال أقطاي، في مقابلة مع موقع "عربي21" نقلته وكالة الأناضول التركية الرسمية، إنه لا يملك معلومات حول تفاهمات بين أنقرة والقاهرة حول ليبيا، مضيفا: "حسبما أسمع وأرى فإن هناك تقاربا وتواصلا بين الأطراف".

وشدد على أهمية التواصل بين البلدين بغض النظر عن أي خلافات سياسية بين رئيسيهما. وقال: "الحكومتان والشعبان يجب أن يتقاربا".

وقال مستشار أردوغان: "الجيش المصري لن يقاتل نظيره التركي في ليبيا. الجيش المصري جيش عظيم، ونحن نحترمه كثيرا، لأنه جيش أشقائنا".

واتهم الإمارات وفرنسا بتحريض مصر على قتال تركيا. وقال: "هناك من يحرض الجيش المصري على معاداة ومحاربة الجيش التركي. نعلم أن دولة الإمارات، وربما فرنسا، يريدان أن يقوم الجيش المصري بمحاربة تركيا، لكن هذا شيء مستحيل، ولن يحدث... لا نتمنى ولا ننتظر من الجيش المصري أن يعادي تركيا، وهذا لا يعني أننا خائفون منه، لكننا لا نريد أن نواجه أي دولة مُسلمة".

وهاجم أقطاي جامعة الدول العربية بسبب إدانتها التدخل التركي في شؤون دول عربية. وقال: "هذا موقف مُضحك، فمن هم العرب؟ وهل الإمارات - مثلا- أكثر عروبة من تركيا؟... عدد العرب المتواجدين في بلادنا يبلغ أكثر من 10 ملايين شخص، بينما عدد العرب في الإمارات لا يتجاوز المليون مواطن".

اقرأ ايضا: "سيدة القطار" تجذب اهتمام السيسي وتعاطف الشعب المصري

وأضاف: "هل نعتقد أن الإمارات الآن هي التي تدافع عن حقوق العرب، بينما هي التي باعت حقوق الفلسطينيين إلى الصهاينة؟... تركيا لها الحق الأكبر بالدفاع عن العرب كونها تستقبل اللاجئين السوريين ونظرا لوقوفها مع القضايا العادلة ونصرة المظلومين بخلاف العديد من الدول العربية".