كتاب أمريكي جديد يكشف كواليس قرار ترامب باغتيال سليماني

مشاركة
قاسم سليماني قاسم سليماني
واشنطن_دار الحياة 03:46 م، 12 سبتمبر 2020

كشفت وسائل إعلام أمريكية، معلومات ووقائع جديدة استعرضها كتاب Rage (الغضب)، الذي يتوقع صدوره منتصف سبتمبر الجاري، للكاتب الصحفي الأمريكي بوب وودوارد.

ونشرت صحيفة "بيزنس إنسايدر" مقتطفات من الكتاب، كاشفة أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب كان يبحث قضية اغتيال قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني، قبل 4 أيام من تنفيذ العملية في يناير الماضي، وذلك في مجمع الغولف الخاص به في ولاية فلوريدا.

اقرأ ايضا: ما دليل بومبيو على صواب قرار ترامب الانسحاب من مجلس حقوق الإنسان؟

وكشف الصحفي وودورد في كتابه، أنه "قبل أيام من إصدار أمر تنفيذ عملية الإغتيال، كان ترامب يناقش الفكرة في ملعبه للغولف بفلوريدا، وكان شريكه في هذا العمل ذلك اليوم السيناتور الجمهوري ليندزي غراهام الذي أصبح من أهم مستشاريه، وحثه على ألا يقوم بهذه الخطوة الكبيرة التي من شأنها أن تؤدي لحرب شاملة".

وأضاف: أن "ميك مولفاني كبير موظفي البيت الأبيض، توسل إلى غراهام كي يقنع ترامب ليغير رأيه في عملية اغتيال سليماني، إلا أن الرئيس الأمريكي لم يقتنع".

اقرأ ايضا: أول تعليق أمريكي على تشغيل تركيا منظومة "إس-400" الروسية

يشار إلى أن قاسم سليماني، تم اغتياله بغارة أمريكية على مطار بغداد في 3 يناير الماضي .